جريدة الناس الإلكترونية _ خديجة لوكيت..أو عندما يكون العمل الإنساني بصيغة المؤنث
آخر الأخبار


أضيف في 14 مارس 2017 الساعة 11:04


خديجة لوكيت..أو عندما يكون العمل الإنساني بصيغة المؤنث



على هامش احتفال العالم بيوم المرأة نميط اللثام في هذا المضمار عن بعض  النسوة  اللائي يعملن في صمت ويقدمن خدمات إنسانية تضامنية تطوعية، ويتعلق الأمر بالفاعلة الجمعوية  خديجة لوكيت، التي تقضي كل أوقاتها في الأعمال التطوعية دون ملل أو ككل.

خير مثال نقدمه في هذا الباب اقتراحها للقيام برحلة ماراطونية، إلى جانب بعض زملائها وزميلاتها، إلى دوار أيت يخلف بجماعة كيكو إقليم بولمان، في إطار حملة تضامنية دامت ثلاثة أيام 17و18و19 فبراير2017، والتي نظمت من قبل فيدرالية "مدينتي" لجمعيات ووداديات مدينة القنيطرة.


وبتعاون مع السلطات المحلية لجماعة كيكو ومع عدة جمعيات بالإقليم تم تقديم مساعدات للأسر والأطفال في وضعية هشة، وهي المساعدات التي كانت عبارة عن مواد غذائية وبعض الأغطية والملابس الصوفية، كتعبير عن واجب ووفاء إنساني لعله يخفف ولو رمزيا من معاناة بعض ساكنة الدوار من قساوة المناخ والبرد.

وقد تركت هذه الزيارة  التطوعية ارتياحا واسعا في نفوس ساكنة دوار أيت يخلف لما تحمله من دلالات تكشف عن أهمية الوعي التضامني الإنساني الذي قدمته المتطوعة بمعية زملائها في الجمعية والجمعيات المحلية.

الزيارة كانت مناسبة للتأمل والتفكير في تفعيل المزيد مثل هذه المبادرات التي تعبر عن قيم أخلاقية سامية وتؤكد مدى قوة روح أواصر الروابط العائلية التي تربط  بين سكان المغرب غربا وشرقا وجنوبا وشمالا، وتعيد الاعتبار كذلك لقيمة الأعمال الإنسانية الخيرية، التي تجسد بامتياز أهمية الوعي للانخراط في كشف معاناة أهلنا وذوينا في القرى والمداشر والأرياف والبوادي وفي والمناطق والأماكن المعزولة والبعيدة عن المجالات الحضرية.

الناس










شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018