جريدة الناس الإلكترونية _ حاخام يهودي مغربي يضامن مع مسلمي الروهينغا المضطهدين
آخر الأخبار


أضيف في 15 شتنبر 2017 الساعة 11:30


حاخام يهودي مغربي يضامن مع مسلمي الروهينغا المضطهدين



في ظل توالي ارتكاب أعمال العنف الممأسسة بحق الروهينغا، لم يجد حاخام يهودي مغربي بدا من المقارنة بين الهجوم بحق هذه القبيلة بسبب دينها والهجوم الذي تعرض له اليهود في الهولوكوست.

وأعرب حاخام يهودي مغربي يُدعى أفرهام عن تضامنه مع أبناء الأقليّة الإسلامية في بورما وعن غضبه بسبب المجزرة التي تعرضوا لها.

وبحسب صفحة في الفيس بوك تابعة ليهود مغاربة فإن أفرهام قال "أنا كحاخام يهودي غاضب جدا على ما يحدث لأبناء عمومتنا المسلمين ببورما. هذا عمل وحشي لا يتمثل بالإنسانية. ادعوا كل أصحاب الضمير والحكومات بالوقوف ضد هذه المهزلة التي يمارسها هؤلاء الأشخاص ضد المسلمين‎‎‏".
وتطرق الحاخام إلى كارثة الهولوكوست التي تعرض لها اليهود في الحرب العالمية الثانية، قائلا: "من أعطاهم الحق ليبيدوهم؟ هذا ذكرني بما وقع لنا بمحرقة الهولوكست وتألمت جدا جدا. يجب محاسبة هؤلاء الجهلة على فعلتهم".
وتفاعل رواد الموقع الاجتماعي الأشهر مع ما نشره الحاخام، وكتب متصفح يدعى محمد: "أنت إنسان بمعنى الكلمة. في هذه المواقف الصعبة. يظهر المعدن النقي لأصحاب الرسالات. شكرا لك".

كما علق متصفح آخر معربا عن شكره للحاخام قائلا: "شكرا أيها الحاخام ربما الدين بيننا في تفصيله مختلف و لكن تبقى الإنسانية تجمعنا والظلم لا دين له كيفما كان نوعه أو مصدره". وكتب متصفح ثالث: "نفتخر بأبناء بلدنا اليهود الحقيقيين وبرجال الدين اليهود".
للإشارة فإن عدد اليهود في المغرب كان تعدادهم في الماضي يصل إلى نحو مليون شخص، قبل أن يصبح بضعة آلاف فقط. ويعيش في إسرائيل الآن نحو مليون يهودي من أصل مغربي، لكن الغالبية العظمى من يهود المغرب تعيش في بلدن أوروبية وأمريكية كفرنسا وإسبانيا، وكندا والولايات المتحدة الأمريكية.

الناس

 








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018