جريدة الناس الإلكترونية _ قرار ترامب حول القدس يخرج ملايين العرب والمسلمين إلى الشوارع غضبا ورفضا للقرار
آخر الأخبار


أضيف في 8 دجنبر 2017 الساعة 18:00


قرار ترامب حول القدس يخرج ملايين العرب والمسلمين إلى الشوارع غضبا ورفضا للقرار



خرجت في عدة عواصم ومدن عربية مسيرات مناهضة لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وهو ما أثار غضب الفلسطينيين والعرب والمسلمين في كل مكان.

فقد شهدت العديد من المدن العراقية مظاهرات واسعة شارك بها آلاف المتظاهرين الذين رددوا شعارات تندد بالقرار، وباستمرار الوجود الإسرائيلي على أرض فلسطين.

وبارك المتظاهرون وقفة الفلسطينيين في العديد من مدنهم ومظاهراتهم ضد قرار ترمب رغم القمع الذي تمارسه قوات الاحتلال الإسرائيلي ضدهم.

وكان مقتدى الصدر واللجنة المشرفة على الاحتجاجات الشعبية بالعراق قد دعوا المواطنين إلى التظاهر اليوم في العديد من المدن احتجاجا على قرار ترمب.

وفي الأردن، خرجت مظاهرات احتجاجية بمدينة الرمثا، وذلك ضمن احتجاجات مستمرة على قرار الرئيس الأميركي.

وكان أبرز المظاهرات ما شهدته ساحة المسجد الحسيني وسط العاصمة عمّان، حيث توافد الآلاف منذ ساعات الصباح الباكر للمشاركة في المسيرة المركزية التي دعت إليها الحركة الإسلامية وفعاليات شعبية مختلفة، وشارك في الفعاليات شخصيات نيابية وحكومية.

وأمس، احتشد الآلاف أمام مبنى السفارة الأميركية في عمان للتنديد بقرار ترمب، وأحرقوا صوره وعلم الولايات المتحدة هاتفين "الموت لإسرائيل".

وكان الأردن اعتبر أن قرار ترمب يشكل خرقا لـ الشرعية الدولية والميثاق الأممي، محذرا من "تبعات خطيرة".

وفي ريف دمشق، شهدت عدة بلدات في الغوطة الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام وقفات احتجاجية وتضامنية اليوم الجمعة مع فلسطين رداً على اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ورغم الوضع الأمني المتردي والحصار المطبق الذي يعاني آلاف السكان من تبعاته، خرجت وقفات تضامنية مع القدس في كل من بلدة حمورية وحي جوبر الدمشقي.

وفي الصومال، خرجت مسيرات في مناطق متفرقة من العاصمة مقديشو احتجاجا على القرار الأميركي بشأن القدس.

وانطلقت المسيرات التي شارك فيها آلاف من سكان مقديشو، وجابت بعض الشوارع الرئيسية مباشرة بعد صلاة الجمعة، رافعين صور مدينة القدس والمسجد الأقصى، ولافتات مكتوبة فيها عبارات تندد بقرار ترمب.

ومن جانبهما، عبرت كل من الحكومة وهيئة علماء الصومال عن الاستنكار لقرار ترمب والتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وفي مصر، خرج المئات في مظاهرة بعد صلاة الجمعة أمام جامع الأزهر في العاصمة القاهرة تنديدا بقرار ترمب.

وتعتبر هذه من المرات النادرة التي تخرج فيها مظاهرات حاشدة في مصر منذ الانقلاب العسكري في يوليو/تموز 2013، بعد تشديد القبضة الأمنية في البلاد.

وأظهرت صور بُثت على شبكة الإنترنت مظاهرة لمئات المحتجين المصريين في شوارع الهرم بمنطقة الجيزة، تنديدا بقرار الرئيس الأميركي، كما ردد المتظاهرون هتافات نصرة للقدس ومسجدها الأقصى.

وقد خرج مئات المتظاهرين في تونس بمدن تطاوين وصفاقس وقفصة والقصرين وتونس العاصمة، ورفع المحتجون شعارات تضامن مع القدس والقضية الفلسطينية، وهاجموا في هتافاتهم الاحتلال الإسرائيلي وسياسة الرئيس الأميركي.

وفي موريتانيا، قال حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية المعارض إن قرار ترمب بشأن القدس الشريف سيحرج بشكل كبير ما سماها الأنظمة العربية التي تخطط لموجة جديدة من التطبيع.

وأوضح رئيس الحزب محمد جميل ولد منصور -في مهرجان جماهيري بنواكشوط- أن قرار ترمب سيحرج تلك الأنظمة ويربك دعاياتها، وأن ما يمكن تقديمه لنصرة القدس هو التحرر من الاستبداد ومن أنظمة تنصلت من واجبها تجاه فلسطين والقدس.

وفي المغرب دعا نشطاء إلى مسيرة مليونية بالعاصمة الرباط يوم الأحد تضامنا منع القدس ورفضا لقرار البيت الأبيض الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلية.

الناس-متابعة

تعليق الصورة: من مسيرة موقاديشيو بالصومال








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018