جريدة الناس الإلكترونية _ لماذا لا تكُن بنصالح رئيسةً للحكومة ؟
آخر الأخبار


أضيف في 9 يوليوز 2017 الساعة 14:41


لماذا لا تكُن بنصالح رئيسةً للحكومة ؟



نورالدين اليزيد

إذا أراد المخزن التراجع عن "النموذج الديمقراطي" الذي أسس له دستور 2011، وقد بدأه فعلا وعملا منذ 8 أكتوبر 2016، فعلى الذين "بيدهم الأمر من قبل ومن بعد" أن يختاروا على الأقل شخصيات ذات شخصية وكاريزما على شاكلة سيدة الأعمال الأولى في المملكة وربما الأولى إقليميا ومن الأوائل عالميا، مريم بنصالح، لتكون رئيسة حكومة المملكة الشريفة، بدلا من طبيب نفسي اقتُلع اقتلاعا وظُلما من عيادته لأجل منصب أكبر منه شكلا ومضمونا، وعوضا عن أشخاص "مفعفعين" و"مراهقين" سياسيا و"مخلوضين" و"سيئين" وغير مرحب بهم شعبيا..

أنظروا إلى السيدة بنصالح وهي تشارك يوم أمس السبت بهامبورغ بألمانيا على هامش قمة G20 في ندوة أدارتها إلى جانب كريستيا فريلاند وزيرة الخارجية الكندية، وحضرها كل من رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم، وإيفانكا ترامب مستشارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وكريستين لاغارد المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، وسيف يانسن وزير المالية النرويجي السابق..لقد بدت السيدة بنصالح "زعيمة" محترمة واثقة مما تقول وهي تتحدث بين كبار زعماء العالم..

أي نعم نؤاخذ على السيدة كونها تستحوذ على ثروة مائية مهمة بوأتها مكانتها المالية المرموقة الحالية، لكن ربما يشفع لها التزامها مع الدولة ضريبيا، على الأقل، وإن كان أبناء "ترميلات بأوالماس" يرون أنها "غير ملتزمة" معهم بما يكفي من حيث عائدات الثروة على منطقتهم..مع ذلك فإن وحده نأيُها ما أمكن عن الحروب القذرة التي خاض ويخوض فيها سياسيونا الحاليون يجعل منها الشخصية الأنقى والأطهر والأحق في الوقت الراهن بمنصب رئيس الحكومة وبصيغة المؤنث وهو ما من شأنه أن "يلطف" هذه الأجواء المحتقنة بالمملكة السعيدة!

ألم يحن بعد أن يكون منصب رئيس الحكومة بصيغة تاء التأنيث، لاسيما في هذه المرحلة حيث هناك سيدة لها "قوة ناعمة" تؤهلها للنجاح في المهمة لا تتوفر حتى لرجال الدولة الحاليين المتكالبين والمصطفين فقط لنيل حقهم من كعكة الحكم حتى ولو أنهم لا يستحقونه؟

#مجرد_سؤال_بريء !

[email protected]

https://www.facebook.com/nourelyazid

 








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018