جريدة الناس الإلكترونية _ الأبوابُ المفتوحة للشّرطة بدل ''الأيام المفتوحة''!
آخر الأخبار


أضيف في 17 شتنبر 2017 الساعة 21:24


الأبوابُ المفتوحة للشّرطة بدل ''الأيام المفتوحة''!



نورالدين اليزيد

حتى بدون أية مناسبة قررت المديرية العامة للأمن الوطني تنظيم "أيام مفتوحة" من 14 إلى 16 شتنبر الجاري بالمعرض الدولي بالدار البيضاء.

هذه "الأيام المفتوحة"  "الاحتفالية" وهي الأولى من نوعها لهذه المؤسسة التي ما يزال المواطن ينظر إليها بكثير من "الخوف" المشوب بالحذر، وما زالت الصورة التي ارتبطت بها منذ "سنوات الرصاص" تعشعش في كثير من بناياتها وفي كثير مع عقليات العاملين بها كما في عقليات أغلب المواطنين، بقدر ما جعلت البعض يتساءل عن جدواها، وإن كانت النوايا حسنة وهي محاولة تغيير الصورة الأمنية المغربية السلبية في مخيلة المواطن، بقدر ما تجعل المتتبع لا يقبل بمثل هذه "الخرجات" ما لم تواكبها إجراءات وخطوات عملية قمينة بتحسين أدوار المؤسسة الأمنية في أنسجة المجتمع الأمنية والاجتماعيىة والتنموية !   
هذه الأيام المفتوحة واكبتها تقارير كثيرة حبكتها الوكالة الرسمية للأنباء (ماب) وتطرقت فيها عن موضوعات تهم الشرطة التقنية، وعن الكلاب البوليسية، وعن الألبسة الرسمية المبدلة أخيرا وغيرها، وهي كلها مواضيع مجترة تجعل القارئ والمتتبع يتساءل عن الجدوى من تلك المواضيع، التي كان حريا بها أن تُستبدل بمواضيع من قبيل كمْ من وحدات قرْبٍ للأمن تم تشييدها خاصة في الأحياء الشعبية حيث تكثر الجريمة، وكم من إجراءات تم اتخاذها لردع بعض عناصر الأمن الذين يفضلون أخذ رشاوى -على قلتها أو كثرتها- مقابل غضّهم الطرف عن تطبيق القانون، وبموضوعات أو تغطيات عن ما هي السبل الكفيلة لإعادة الثقة للمواطن كي يصبح لديه من المألوف والطبيعي أن يقصد مراكز الأمن للتشكي دون أن يُجابَه بالسؤال الساذج والأزلي "واش كاين الدم"؟!
بجملة وحيدة وواحدة..بدلَ الأيام المفتوحة للشُّرطة عليها فقط أن تجعل أبواب إداراتها مفتوحة في وجه المواطن متى اضطُر إلى ذلك!

وكل عام وأمنُنا وشرطتُنا بخير.

[email protected]

https://www.facebook.com/nourelyazid









شاهد أيضا

تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- الله يرحم الوالدين

مواطن

فعلا كلام في الصميم
باراكا من الاستعراضات الخاوية المواطن يريد العمل على ارض الواقع وليس استعرضات ومباهاة
مازال تنخافوا تمشيو نديكلاريو عند البوليس لانهم لا يستقبلون الناس بطريقة محترمة
أنشر الله يخليك

في 17 شتنبر 2017 الساعة 50 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018