جريدة الناس الإلكترونية _ وزارة الداخلية تفتح تحقيقا إداريا في فاجعة الصويرة
آخر الأخبار


أضيف في 20 نونبر 2017 الساعة 09:20


وزارة الداخلية تفتح تحقيقا إداريا في فاجعة الصويرة



على إثر حادث التدافع المفجع الذي وقع يوم أمس الأحد وخلّف العديد من الضحايا والمصابين بالسوق الأسبوعي لجماعة سيدي بولعلام بإقليم الصويرة، باشرت لجنة من المفتشية العامة للإدارة الترابية بوزارة الداخلية، مساء نفس اليوم، سلسلة من اللقاءات مع السلطات المحلية بإقليم الصويرة.

وذكر بلاغ لوزارة الداخلية أن هذه اللقاءات التي تندرج في إطار التحقيق الإداري الشامل الذي أمرت وزارة الداخلية بفتحه بخصوص الموضوع، تهدف إلى الاطلاع على كافة الحيثيات المتعلقة بالحادث ومراجعة وتدقيق جميع الإجراءات المتخذة في شأنه وتقييم حصيلتها ورصد أية تجاوزات أو إخلالات محتملة وتحديد المسؤوليات تبعا لذلك.

وأشار المصدر ذاته، إلى أنه سيتم إبلاغ الرأي العام الوطني بكافة الخلاصات المتوصل إليها وكذا الإجراءات المتخذة على ضوء نتائج الأبحاث المنجزة في الموضوع.

وكان حادث التدافع المفجع الذي حدث بأحد الأسواق الأسبوعية يوم أمس الأحد خلال توزيع إعانات من طرف إحدى الجمعيات المحلية قد أودى بحياة 15 امرأة نتيجة التدافع فيما بينهن وجرح العشرات منهم.

الناس

تعليق الصورة: جثت بعض ضحايا الحادث الأليم








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2017