جريدة الناس الإلكترونية _ إنساني مؤثر..الأمير مولاي هشام يتضامن مع ابن خالته الأمير الوليد بن طلال المعتقل في السعودية
آخر الأخبار


أضيف في 30 نونبر 2017 الساعة 10:32


إنساني مؤثر..الأمير مولاي هشام يتضامن مع ابن خالته الأمير الوليد بن طلال المعتقل في السعودية



عبّر الأمير مولاي هشام العلوي ابن عم الملك محمد السادس، عن تضامنه مع ابن خالته الأمير السعودي الوليد بن طلال، المعتقل حاليا بالسعودية في إطار ما سمي حملة ضد الفساد والتي أدت إلى اعتقال العشرات من الأمراء وكبار رجال الأعمال والمسؤولين السعوديين، وأكد المولى هشام  "براءة" ابن خالته من التهم الموجهة ضده.
وتبادل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، يوم أمس الأربعاء، ما قيل إنها رسالة مولاي هشام، المؤرخة في 12 تشرين الثاني/ نوفمبر، وجاء فيها “أبعث لك هذه الرسالة معربا لك عن تضامني العائلي والإنساني الراسخين، جراء المحنة التي تمر فيها هذه الأيام”.


وزاد الأمير الذي تصفه بعض وسائل الإعلام بالأمير "الأحمر"، “أتمنى أن تأخذ التحقيقات في قضيتك مجراها العادل التي ستنتهي بدون شك ببراءتك من التهم الموجهة لك”.
وأكد الأمير الذي لم يرفق الرسالة بهذه الصفة بل واكتفى بالتوقيع باسمه (هشام العلوي) مجردا حتى من "مولاي" التي ترفق بها أسماء الأمراء العلويين، في رسالته، التي تردد أنه نشرها في حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، (أكد) أنه يقف إلى جانب ابن خالته السعودي “في هذا الوقت العصيب”، مؤكدا قوله بـ “وأضع نفسي رهن إشارتك وإشارة عائلتك ولاسيما خالتي العزيزة منى، وأتمنى من العلي القدير الفرج في القريب العاجل”.

ويذكر أن والدتي الأميرين المغربي والسعودي هما شقيقتين لبنانيتين من عائلة آل الصلح المعروفة في لبنان، وتزوجت الأولى من أمير سعودي من آل سعود، بينما الثانية كانت زوجة الأمير المغربي الراحل مولاي عبد الله شقيق الملك الراحل الحسن الثاني وعم العاهل المغربي محمد السادس.

سعاد صبري 








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018