جريدة الناس الإلكترونية _ العثماني يخلف بنكيران على رأس حزب بيجيدي
آخر الأخبار


أضيف في 11 دجنبر 2017 الساعة 00:00


العثماني يخلف بنكيران على رأس حزب بيجيدي



انتخب المؤتمر الوطني الثامن لحزب العدالة والتنمية، الذي انعقد على مدى يومين (السبت والأحد)، بمركب مولاي عبد الله بالرباط، الدكتور سعد الدين العثماني أمينا عاما جديدا لحزب "المصباح"، خلفا للأستاذ عبد الإله ابن كيران.

وبعد أكثر من 6 ساعات من التداول، من طرف  131 متدخلا، من أعضاء المجلس الوطني الجدد والقدامى، أعلن رئيس المؤتمر جامع المعتصم، عن اختيار العثماني أمينا عاما جديدا لحزب العدالة والتنمية، بعد حصوله على 1006 صوتا من أصل 1943 صوتا أي بنسبة،  51,8في المائة، وفق ما اورد موقع بيجيدي.

وكانت نتائج التصويت خلال الجولة الأولى، صباح اليوم الأحد،  حملت سعد الدين العثماني ليحتل المرتبة الأولى بما نسبته 65 بالمائة من الأصوات، حيث حصل على 180 صوتا، فيما حصل إدريس الأزمي الإدريسي على 110 صوتا، بما يشكل 40 بالمائة من الأصوات.

وتجدر الإشارة، إلى أن عملية انتخاب الأمين العام، وفق ما تنص على ذلك المادة 4 من النظام الأساسي للحزب، تمت  تحت رئاسة المؤتمر ما لم يكن مرشحا، حيث يتولى الرئاسة في هذه الحالة من انتدبته لجنة رئاسة المؤتمر من بين أعضائها، ويحصر رئيس الجلسة لائحة المرشحين لمنصب الأمين العام، ويصوت كل عضو في المؤتمر الوطني بطريقة سرية على مرشح واحد.

ويتم الفرز، ويرتب المرشحون حسب عدد الأصوات المحصل عليها، وإذا لم يحصل أي من المرشحين على أغلبية أصوات المصوتين يعاد التصويت بين المرشحين الأول والثاني، ويكلف أمينا عاما من حصل منهما على أكبر عدد الأصوات، وفي حالة  تساوت الأصوات بينهما يكلف أكبرهما سنا.

وقال سعد الدين العثماني، مباشرة بعد انتخابه  أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية "أنا أمين عام للجميع ولن أسمح لنفسي أن أكون أمينا عاما لفئة دون أخرى"، مردفا "هنيئا لكم وهنيئا لنا بهذا العرس الديمقراطي الذي تابعناه جميعا اليوم".

وأبرز العثماني أن العدالة والتنمية اليوم أعطت درسا جديدا في الديموقراطية الداخلية، مخاطبا المؤتمرين"اليوم أعطيتم درسا للأصدقاء والخصوم"، وتابع "كثيرا من الناس ينتظرون أن يكون العراك في هذا المؤتمر، ويتنبؤون بأن هذا الحزب سينقسم وينتظرون أن تفشلوا ونفشل جميعا، ولكن خيبتم اليوم ظنونهم".

وأكد العثماني، أنه "اليوم فرح أصدقاؤكم، وفرح الذين يريدون للحزب أن يستمر في رسالته القوية، وأظن أنه سيحزن البعض الذين كانوا يراهنون على فشله".

الناس








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018