جريدة الناس الإلكترونية _ نصائح جذابة إليك سيدتي العاملة لتبقي دائما جذابة
آخر الأخبار


أضيف في 2013-02-12 11:25:17


نصائح جذابة إليك سيدتي العاملة لتبقي دائما جذابة






لا يهم كم من الوقت والجهد بذلت في الصباح لوضع مستحضرات التجميل والعناية، فبعد عدة ساعات من العمل، ستبدين أقل إشراقا وتألقا. نقدم لك جدولا زمنيا دقيقا للمرأة العاملة التي ترغب بالبقاء منتعشة، متألقة، وبصحة جيدة... حتى لو كانت لديها الكثير من "الزحمة" في جدولها الزمني.



في عالم مثالي، كان يفترض بنا جميعا أن نكون أميرات، نعمل من أجل السعادة والاكتفاء الذاتي. وما كان الضغط والوقت الطويلين اللذين نقضيهما في المكتب ليقفا حائلا بيننا وبين المظهر المشرق – واليومي في ذات الوقت – الذي يكسبنا في كل يوم عددا كبيرا من عبارات الإطراء والمديح. لكن في الواقع الأمر يختلف تماما. فلا يهم كم من الوقت نمضي أمام المرآة صباحا، وكم من الجهد نبذل في وضع الماكياج بدقة متناهية وتسريح الشعر، فإننا بعد ساعتين من الوصول إلى المكتب سنبدو مرهقات ومتعبات.



الاستنتاج: يتطلب منا يوم العمل ليس فقط الكثير من المهنية والعلاقات الإنسانية، بل الكثير من القدرة على أخذ استراحة هنا وأخرى هناك للتخلص من الضغط، ولوضع القليل من كريم الترطيب. لماذا؟ ليس فقط لأن الأبحاث أظهرت أن الاعتناء بالمظهر يؤثر بشكل إيجابي وكبير على إمكانيات تقدمك المهني في العمل، بل أكثر من ذلك – لأننا عندما نشعر بالانتعاش ونعتقد اننا نبدو أكثر انتعاشا، فإننا سنتصرف ونعمل بصورة أفضل.



تقول ستافيت ساباغ، مديرة شعبة العناية بالبشرة في شركة "كيرلاين" إن "الجمال يبدأ من الداخل. وصحيح أنه تعبير عن الوراثة والفيسيولوجيا، إلا أنه يرتبط إلى حد ما بنمط الحياة الذي نتبعه – بدءاً من التغذية السليمة، مرورا بتبني روتين عناية صحيحة، ووصولا إلى أخذ استراحات قصيرة من أجل الاسترخاء وتقليل الضغط". لكي تجدي لنفسك قليلا من الوقت خلال ساعات العمل، (وليس فقط من أجل لقاء العمل التالي أو المكالمات الهاتفية المستعجلة)، جهزنا لك جدولا زمنيا مناسبا للمرأة العاملة التي ترغب بالبقاء منتعشة وجميلة.



لكن قبل كل شيء، تعالي نتفق على نقطة البداية بالنسبة للبشرة: "يبدأ المظهر الجميل، بأساس جيد. مما يعني أن ما تقومين به في ساعات الصباح، لا يقل أهمية" تقول ساباغ. وتضيف: "قد لا تكون هنالك حاجة للإشارة إلى ذلك، لكن رغم هذا علي أن أشير إلى أهمية ان تقومي في ساعات الصباح بإنعاش بشرة وجهك من خلال غسله بقليل من الماء والصابون. ومن لا تتكاسل، بإمكانها القيام بذلك مع القليل من غسول الوجه من أجل تقليص حجم مسام البشرة. بعد ذلك، يأتي دور الثالوث المقدس – سيروم الوجه، كريم العيون المخصص لساعات النهار، وكريم الوجه النهاري الذي يحتوي على معامل وقاية من أشعة الشمس. هذه الأمور لا تستغرق أكثر من دقائق معدودة، لكنها تؤثر على بقية ساعات النهار. عندما يكون أساس الماكياج صحيحا، فإن هذا الأمر يساعدك على الظهور بأبهى حلّة".



جدول "العناية" الزمني للمرأة العاملة



9:00 فنجان القهوة الأول والإفطار + قارورة ماء



هذه هو الوقت الصحيح لتدللي نفسك بفنجان القهوة الذي تحبينه. استمتعي به قدر الإمكان، إذ أنه سيكون آخر فنجان قهوة تشربينه اليوم. فتناول كميات كبيرة من الكافيين يسبب الكثير من الأضرار، ابتداءً من آلام الرأس والتعب، وحتى جفاف بشرة الوجه. إذاً، إن كان بالإمكان تحديد كمياته، فلا بأس بذلك. بعد شرب القهوة، املئي قارورة من الماء وضعيها على الطاولة. بالمناسبة، لكي تكوني "صديقة" للبيئة، حاولي الابتعاد عن القوارير البلاستيكية واستخدمي قارورة متعددة الاستخدامات من الألومنيوم. فهي صديقة للبيئة من جهة، ومن الجهة الاخرى تجذبك لشرب الكثير من الماء لشدة جمالها!



10:00 وجبة خفيفة أمام شاشة الحاسوب



إذا كنت ممكن يستيقظن مبكرا ويتناولن وجبة الإفطار قبيل الخروج من المنزل، فما عليك الآن إلا أن تتناولي حبة من الفاكهة، ومن المحبذ أن تكون من الانواع التي تحتوي على كمية كبيرة من الماء. بهذه الطريقة ستستمتعين "بتحلاية" مليئة بالفيتامينات، وستحظى بشرتك بالمزيد من السوائل. أما إذا كنت من النوع الذي يمضي الفترة الصباحية – حتى آخر ثانية منها – في الفراش، فأضيفي لوجبة الساعة العاشرة قليلا من اللبن (اليوجورت) قليل الدسم وشريحة من خبز الحبوب الكاملة. هذه وجبة مغذية ومليئة بالطاقة بإمكانك تناولها أمام شاشة الحاسوب. وكل ما عليك القيام به بعد ذلك هو استخدام المناديل الرطبة المعطرة لمسح يديك، لأن الآخرين لا يحبون العمل على لوحة مفاتيح متسخة ولزجة.



11:00 جلسة الطاقم – موعد كريم اليدين



المستحضر الذي تنسى غالبيتنا استخدامه، على الرغم من ضرورة اعترافنا بأننا جميعا بحاجة إليه، هو كريم ترطيب اليدين. بالعادة لن تتذكريه إلا خلال جلسة طاقم العمل، وحين تقوم إحدى زميلاتك بإخراج كريم اليدين الجديد من حقيبتها، وتسبب للسيدات الموجودات في الجلسة (ولبعض الرجال العالمين بأهميته) النظر إليها بشيء من الحسد. إذا، أعطِ يديك فرصة لتبدوان أفضل، خصوصا خلال فصل الشتاء. وبنفس الفرصة لا بد أنك ستكسبين رائحة عطرية جذابة، تجعلك أكثر إثارة.



12:00 ترطيب للشفتين وما حولهما



ليس من السهل علاج الشفتين الجافتين والمتشققتين إذا لم نتعامل معهما بالشكل الصحيح، وأصعب كثيرا القيام بهذا الأمر خلال فصل الشتاء، خصوصا حين يكون مكيف الهواء دائم العمل في المكتب. خذي دقيقة وضعي طبقة سخية من كريم الترطيب على شفتيك – سيتم امتصاصها خلال دقائق معدودة، وستضمن لك ترطيبا لوقت طويل للشفتين. بالإضافة إلى ذلك، ضعي في جارور مكتبك عبوة صغيرة من كريم العينينن وقومي بين الحين والآخر بوضع القليل منه حول الشفتين. هكذا تستطيعين حماية البشرة البالغة الحساسية المحيطة بالشفتين. ولا بأس بأن تحاولي الامتناع عن العادة السيئة المتمثلة بلعق (لحس) الشفتين. صحيح أنك ستحظين بعدد أقل من النظرات الرجالية (والنسائية) التي يغدقها عليك زملاؤك في العمل، لكنك ستنجحين – بهذه الطريقة – بمنع شفتيك من التعرض للهواء البارد أو الساخن بشكل مباشر.



13:00 وجبة غداء، وتصليح الماكياج



سواء كنت تتناولين طعامك في المطعم او في المكتب، فإنك ستنهين استراحة الظهيرة أكثر تعبا مما بدأتيها، ومع بقايا ماكياج فقط على وجهك. هذا هو الوقت الأنسب لتجديد مظهرك – وبذات الوقت تحسين شعورك العام. استخدمي مناديل معطرة لطيفة (من المحبذ دائما أن تتوفر هذه في جارورك) من أجل إجراء بعض التعديلات الخفيفة على الماكياج، وقومي بمسح وجهك بكثير من الحذر واللطف (ربما كانت هنالك حاجة لوضع أحمر الشفاه مجددا! أو ربما هنالك حاجة لتعديل الآيلاينير بعد أن انساب!) وكذلك أعيدي ترتيب شعرك. ستشعرين خلال لحظات بالكثير من الانتعاش، ولن يبقى عليك إلا أن تتفادي بكثير من التألق، أسئلة زميلاتك الأخريات حول كيف ما زالت تبدين بهذا الجمال حتى الآن.



14:00 نفس منعش، والمزيد من الماء



قد يكون أكثر الأمور إحراجا لك هو انبعاث رائحة كريهة من فمك، ومن المؤكد أنك لا ترغبين بأن يقوم مديرك بلفت انتباهك إلى بعض أوراق السبانخ التي تبقت بعد وجبة الغذاء. قد يكون خيط تنظيف الأسنان أفضل فكرة في مثل هذه المرحلة من اليوم (قبيل الجولة الثانية من اللقاءات بقليل) وكذلك لا بأس بقليل من السكاكر (الملبّس) بطعم النعناع، التي من شأنها أن تساهم إيجابيا في هذه الجهود. وإذا كنت من صاحبات "الوساوس"، فبإمكانك طبعا الاحتفاظ بفرشاة أسنان إضافية في خزانة مكتبك من أجل تلميع أسنانك مجددا قبل اللقاءات الهامة. سيقدّر زبائنك هذا الأمر كثيرا. وأخيرا، قومي بملء قارورة الماء مجددا، ولا تنسي أن تشربي منها.



15:00 سبع دقائق تحت الشمس



هذا هو الوقت المناسب لشد عضلاتك ولأخذ نفس عميق من الهواء النقي والخالي من دخان السجائر (!) خارج المكتب. تقوم شمس الشتاء بتزويدنا بالفيتامين D، لكنها ليست حارقة، وبذات الوقت مريحة، وتمنحك الراحة من أضواء المصابيح، التي لا بد أنك تحتاجين لها. لكن من الواجب الاهتمام بتحديد وقت المكوث في الشمس بسبع دقائق كحد أقصى. فهكذا تتقين أضرار الشمس ويكون بإمكانك العودة إلى المكتب في الوقت المناسب دون أن يسألك أي شخص عن سبب "اختفائك". أما صاحبات البشرة الحساسة، فمن المحبذ أن تقمن بوضع كريم وقاية مع معامل وقاية مناسب. ربما تكون الشمس لطيفة خلال فصل الشتاء، لكنها لا تقل ضررا عن شمس الصيف.



16:00 وجبة خفيفة صحية، وشاي أخضر



بعد قليل ينتهي يوم العمل، والساعة الرابعة عصرا هي الساعة التي تعتبر فيها "جرعة خارجية من الطاقة" أمرا حتميا. لكن عليكم الحذر، ليس هذا الوقت المناسب لارتكاب خطيئة تناول الشوكولاطة. من المحبذ تناول وجبة خفيفة صحية (مسليات صحية) غنية بالبروتينات وخالية من الدهون، كما يجب استكمال هذه الوجبة الخفيفة بشيء من الشاي الأخضر المحلى قليلا (إذا كنت شجاعة وواعية، بإمكانك الامتناع عن تحلية الشاي نهائيا).



17:00 في الطريق إلى غرفة اللياقة البدنية – إزالة الماكياج



قبل انتهاء نهارك بقليل، والبدء بالركض نحو معهد اللياقة البدنية، توقفي هنيهة وفكري ببشرة وجهك. لن يكون الماكياج الذي على وجهك ملائما – دائما – للتدريبات الرياضية وللتعرق الذي يرافقه. من الممكن أن يؤدي التدريب بوجود الماكياج غير الملائم إلى ظهور البثور والحبوب، بالإضافة إلى انه سيسيل ويختفي منذ البداية أصلا. إذا، إن كان يهمك ألاّ تسببي الضرر لبشرتك حين تجتهدين من أجل تنسيق سيقانك، عليك القيام بإزالة الماكياج بواسطة مناديل رطبة مخصصة للتنظيف العميق (بإمكانك دائما حمل رزمة منها في حقيبتك) كما من المحبذ أن تستخدمي كريم خفيف الملمس (مثل الجل) وبالحد الأدنى من الماكياج القادر على الصمود في وجه العرق. ولحسن حظك أن غالبية الاحتمالات هي أن تنجحي باستغلال الوقت الذي تمضينه في أزمة السير (خمس دقائق) من أجل القيام بهذه الأمور.



النهاية... لقد تجاوزت نهارك بنجاح



كل ما تبقى عليك القيام به الآن هو العودة إلى المنزل، تناول الطعام، والنوم جيدا. وقبل كل شيء، دللي نفسك بحمام ساخن مهدّئ وأنزلي عن كاهلك هموم نهارك الحافل. ولا تنسي تنظيف وجهك جيدا قبل النوم، ووضع كريم العناية المسائي الغني والمغذي، الذي سيعمل على إعادة موازنة كل ما اختل توازنه خلال النهار. وغدا يوم جديد.



سعاد صبري عن موقع بكرا



 



 









شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2017