جريدة الناس الإلكترونية _ البوليساريو تعتبر وقف إطلاق النار خطأ وتدعو إلى استئناف الحرب ضد المغرب
آخر الأخبار


أضيف في 9 أبريل 2018 الساعة 18:41


البوليساريو تعتبر وقف إطلاق النار خطأ وتدعو إلى استئناف الحرب ضد المغرب



فيما يبدو أنه رد على تحركات المغرب الأخيرة سواء الدبلوماسية منها أو السياسية، وخاصة منها حشد الاحزاب السياسية المغربية ومكونات المجتمع المدني في لقاء أقيم اليوم بمدينة العيون، وصف مصدر من جبهة البوليساريو وقف إطلاق النار مع المغرب بأنه كان "خطأ" داعية إلى استئناف الحرب مع هذا البلد "المحتل" بحسب رأيه.  

ونقلت تقارير عن عضو "الأمانة الوطنية" لجبهة البوليساريو ومن يسمى "وزير الدفاع السابق" محمد لمين البوهالي قوله اليوم الاثنين "إن وقف إطلاق النار كان من الأخطاء التي وقعت فيها الجبهة بحسن النية في توجه الاحتلال المغربي نحو الحل السلمي"، على حد وصفه.

وأضاف مردفا "لكن تنصل المغرب من التزاماته الأممية بتطبيق استفتاء يضمن تقرير مصير الشعب الصحراوي، ورفض الجهود السلمية ليس لها علاج سوى إعلان الحرب من جديد، كما قال قبل أن يضيف مهاجما المغرب بقوله، "لأن الاحتلال يراهن على كسب المزيد من الوقت".

وعبّر القيادي في الجبهة الانفصالية خلال تكريمه من قبل "جمعية الصحراويين" بمنطقة مالاغا الاسبانية، "عن عدم رضاه عن وضعية الجمود التي مر بها مخطط السلام، مبديا  (في نفس الوقت) "تفاؤله بجهود المبعوث الأممي الجديد السيد هورست كولر في إرغام المغرب على الجلوس في مفاوضات مباشرة وبدون شروط مسبقة"، وفق ما نقلت نفس التقارير. 

وكشفت بعض المصادر المقربة من ملف الصحراء لـ"الناس" أن كل التحركات التي ما فتئ المغرب يقوم بها في الآونة الأخيرة، سواء على المستور الدبلوماسي أو السياسي، والتصريحات الرسمية الصادرة عن مسؤولين مغاربة تلوح بتوجيه ضربة عسكرية لعناصر البوليساريو المتواجدين بالمنطقة العازلة، عدا عن ورود معلومات عن تحركات لقوات وآليات عسكرية تابعة للجيش المغربي، في اتجاه الجدار الأمني، كلها مؤشرات تجعل من إمكانية توجيه ضربة عسكرية للبوليساريو أمرا وارد بشكل كبير.

إدريس بادا








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018