جريدة الناس الإلكترونية _ انجلترا وكرواتيا إلى المربع الذهبي ونهاية مغامرة الروس والسويد في المونديال
آخر الأخبار


أضيف في 8 يوليوز 2018 الساعة 15:00


انجلترا وكرواتيا إلى المربع الذهبي ونهاية مغامرة الروس والسويد في المونديال



بلغ المنتخب الانكليزي لكرة القدم الدور نصف النهائي لكأس العالم في روسيا، بفوزه السبت على المنتخب السويدي 2-صفر، ليحجز بطاقته في دور الأربعة للمرة الثالثة في تاريخه والأولى منذ 1990.

وسجل هاري ماغواير (30) وديلي آلي (61) هدفي منتخب "الأسود الثلاثة" الذي سيلاقي في الدور نصف النهائي الأربعاء المقبل في موسكو، الفائز من مواجهة روسيا المضيفة وكرواتيا، والتي تقام في وقت لاحق السبت في مدينة سوتشي.

وهي المرة الثالثة التي تبلغ فيها انكلترا الدور نصف النهائي، بعد 1966 عندما أحرزت اللقب (الأول والوحيد لها) على أرضها، ومونديال ايطاليا 1990 حينما خرجت أمام ألمانيا الغربية بركلات الترجيح، وأنهت البطولة في المركز الرابع. في المقابل، فشلت السويد في حجز مكان لها بين الأربعة الكبار للمرة الخامسة في تاريخها، والأولى منذ مونديال 1994 (حلت ثالثة).

ولم تغير السويد ومدربها يانه أندرسون من الاستراتيجية التي أثبتت نجاحها منذ الدور الأول، والقائمة على ترك المنتخب المنافس يهيمن على المباراة لناحية الاستحواذ، والتركيز على الصلابة الدفاعية والانطلاق في هجمات مرتدة.

الا ان المنتخب الانكليزي أفاد أيضا من استراتيجيته القائمة على التحضير بشكل جيد للضربات الثابتة، والتي أتى منها الهدف الأول برأسية ماغواير من ركلة ركنية نفذها آشلي يونغ.

ومن أصل الأهداف الـ 11 التي سجلتها انكلترا في المونديال الروسي (بما يشمل هدفي اليوم)، كان هدف ماغواير الثامن الذي يأتي من ضربة ثابتة (ركلة جزاء أو ركنية أو حرة).

أما الهدف الثاني، فأتى من كرة رأسية لآلي بعد كرة عرضية رفعها جيسي لينغارد. وأصبح لاعب توتنهام هوتسبر البالغ 22 عاما، ثاني أصغر لاعب يسجل هدفا دوليا لمنتخب انكلترا في المونديال بعد مايكل أوين في مونديال 1998 (كان الأخير في الثامنة عشرة من العمر عندما سجل في مرمى رومانيا).

وخاض مدرب المنتخب الانكليزي غاريث ساوثغيت المباراة بالتشكيلة نفسها التي تغلبت على كولومبيا في ثمن النهائي 4-3 بركلات الترجيح (بعد التعادل في الوقتين الأصلي والاضافي 1-1)، بينما أجرى أندرسون تعديلين على تشكيلته التي فازت على سويسرا 1-صفر، بدخول اميل كرافث في الدفاع بدلا من مايكل لوستيغ الموقوف لطرده، وعودة سيباستيان لارسون من الايقاف، لخط الوسط بدلا من غوستاف سفنسون.

وأتى الشوط الأول هادئا الى حد كبير من قبل الطرفين. وكانت الركنية التي أتى منها هدف ماغواير بعد نصف ساعة على انطلاق الشوط الأول، الأولى في المباراة. كما ان محاولته كانت الأولى للمنتخبين بين الخشبات الثلاث، وثالث محاولة اجمالا في كامل نصف الساعة الأولى للمباراة.

وأتيحت لرحيم سترلينغ فرصة ذهبية لتعزيز التقدم الانكليزي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، عندما تلقى كرة عالية خلف المدافعين من القائد هاري كاين، فهيأها بشكل مثالي وانفرد بحارس المرمى السويدي روبن أولسن. ولدى محاولة لاعب مانشستر سيتي مراوغة أولسن، تمكن الأخير من لمس الكرة وعرقلة الهجمة، بينما تولى قائد السويد أندرياس غرانغكفيست تأمين التغطية الدفاعية والتصدي لتسديدة سترلينغ.

وكادت انكلترا ان تدفع ثمن هذه الفرصة، ومنذ مطلع الشوط الثاني، وذلك عندما حول السويدي ماركوس بيرغ مهاجم نادي العين الاماراتي، كرة عرضية من لودفيغ أوغوستينسون، الى كرة رأسية قوية باتجاه المرمى الانكليزي تصدى لها الحارس جوردان بيكفورد ببراعة بيده اليسرى (47).

وكان هذا التصدي الأول من سلسلة صدات صعبة قام بها بيكفورد خلال الشوط الثاني، لاسيما لتسديدة من فيكتور كلايسون من داخل منطقة الجزاء (62) عادت مجددا للاعب السويدي فسددها مرة ثانية ليتصدى لها هذه المرة لاعب الوسط جوردان هندرسون، أو من تسديدة أخرى قريبة لبيرغ (72).

كرواتيا تنهي مغامرة الروس

وتأهل المنتخب الكرواتي، يوم السبت، هو الآخر إلى المربع الذهبي لبطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا

وأنهى الكروات المغامرة الروسية بالفوز بركلات الترجيح بنتيجة 4-3 بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما

بذلك، ستلعب كرواتيا مع إنجلترا يوم الأربعاء المقبل في المربع الذهبي للبطولة العالمية.

جاءت بداية المباراة سريعة من جانب كرواتيا، حيث كثف اللاعبون من هجماتهم في رحلة بحث عن هدف التقدم، قابله تأمين دفاعي من جانب روسيا مع الاعتماد على المرتدات السريعة

وفي الدقيقة السابعة مرر لوكا مودريتش كرة عرضية لداخل منطقة الجزاء قابلها لوفرين برأسية غير متقنة مرت أعلى مرمى الحارس الروسي إيجور أكينفيف


ومع حلول الدقيقة 28 عرضية من الجهة اليمنى عن طريق سيمي فرساليكو استقبلها إيفان بيريسيتش بضربة رأسية لكن افتقدت الدقة ومرت بجوار القائم الأيمن

وجاءت الدقيقة 31 لتشهد هدف التقدم لروسيا عندما تهيأت الكرة إلى دينيس تشيريشيف سددها قوية في الشباك

بعدها بحث لاعبو كرواتيا عن فرصة إدراك التعادل، وتوالت الفرص الضائعة من جانب لاعبيه إلى أن جاءت الدقيقة 39 ليتمكن اندريج كراماريتش في إدراك التعادل عندما تلقى عرضية وضعها برأسه في المرمى

وفشلت جميع محاولات الفريقين في الدقائق المتبقية من شوط المباراة الأول في تسجيل هدف ثانٍ لينتهي الشوط بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، وإن كانت السيطرة الحقيقية من جانب كرواتيا حيث بحث لاعبوه بشتى الطرق عن فرصة تسجيل هدف ثانٍ

وكادت الدقيقة 60 أن تشهد الهدف الثاني لكرواتيا إثر عرضية من إيفان سترينيتش وارتباك من دفاع المنتخب الروسي لتصل إلى أندري كراماريتش الذي مرر كرة وصلت إلى إيفان بيريسيتش سددها أرضية على يمين الحارس لكن اصطدمت بالقائم الأيمن

وفي الدقيقة 76 مرتدة لمنتخب كرواتيا انتهت بتسديدة عن طريق مودريتش من داخل منطقة الجزاء لكن ارتدت من الدفاع لتصل الكرة إلى سيمي فرساليكو الذي سدد بقوة اصطدمت بالدفاع ومرت لخارج المرمى

وتسيد الحذر أداء لاعبي الفريقين في الدقائق المتبقية من اللقاء دون أن تتغير النتيجة، لينتهي الوقت الأصلي من اللقاء بالتعادل الإيجابي ليخوضا شوطين إضافيين

وأحكم لاعبو كرواتيا سيطرتهم على الشوط الإضافي الإضافي، ونجح دوماجوف فيدا في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 101 بعدما تلقى كرة عرضية انقض عليها برأسه في المرمى

وكثف لاعبو روسيا من هجماتهم في شوط المباراة الثاني في رحلة بحث عن التعادل، وهو ما تحقق في الدقيقة 115 عن طريق ماريو فرنانديز الذي تلقى كرة عرضية وضعها برأسه في المرمى، لتنتهي المواجهة بالتعادل الإيجابي، وتم اللجوء لركلات الترجيح والتي حسمها المنتخب الكرواتي لصالحه بنتيجة 4-3

الناس-وكالات








شاهد أيضا

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق






موقع "الناس" يصدر عن شركة annass press جميع الحقوق محفوظة © 2018