أبٌ يُصفّي ابنته ذات 7 أعوام ويحاول وضع حد لحياته نواحي أكادير

239

اهتزت ساكنة مدينة أكادير صباح اليوم على وقع فاجعة مؤلمة بعدما أقدم أب ثلاثيني على تصفية فلذة كبده وطفلته بسلاح أبيض.  

الفاجعة شهدها دوار آيت القاضي بمنطقة تيكوين نواحي أكادير، عندما عنف أحد الآباء في حق ابنته مع استعمال سكين، قبل أن تلقى حتفها نتيجة إصابتها بإصابات بليغة.

وفتحت فرقة الشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية لأمن تيكيوين بأكادير بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، صباح اليوم الاثنين، وذلك لتحديد ظروف وملابسات ارتكاب شخص يبلغ من العمر 39 سنة لجريمة الضرب والجرح بالسلاح الأبيض المفضي إلى الموت في حق ابنته القاصر.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى قيام المشتبه فيه بتعريض الهالكة البالغة من العمر سبع سنوات لطعنة قاتلة باستعمال السلاح الأبيض، وذلك بمنزل جد الضحية حيث يعيش بعد انفصاله عن أمها، قبل أن يحاول بدوره وضع حد لحياته بتناول كمية من المبيدات الكيماوية السامة.

وأشار المصدر إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، وذلك في انتظار إخضاعه لبحث قضائي لتحديد أسباب وخلفيات ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

الناس/متابعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.