إحياء لذكرى مقتل محسن فكري.. الزفزافي يدعو من داخل محبسه إلى مسيرات ضد “الاستبداد”

110

دعا ناصر الزفزافي زعيم “حراك الريف” المعتقل، إلى المشاركة المكثفة في مسيرة يوم 26 أكتوبر 2019 بباريس من أجل كسر الحصار عن الريف وكسر صمت المنتظم الدّولي، كما دعا الزفزافي أيضا إلى مسيرات أخرى داخل المغرب من أجل “تحرير الوطن من الاستبداد”.

وأكد الزفزافي بحسب رسالة نشرها والده على صفحته في الفيسبوك، أن هذه المسيرات ستخلد الذكرى الثالثة لاستشهاد محسن فكري، الذي مات مطحونا في حاوية للأزبال، وفجرت وفاته حراك الريف.

ومما جاء في الرسالة أيضا: “لا تجعلوا اليأس يسيطر عليكم ويكون عثرة أمام طريقكم فسبيلنا نحو الحريّة شاق وطويل، واعلموا أن سلاح الصّبر والأمل أقوى وبه سنخوض معاركنا النضالية حتى تحقيق ما نرجوه، فشعبنا اليوم يمر بفترات عصيبة بإمكاننا كذلك أن نتغلب عليها ونتجاوزها إذا ما تركنا ما يدعو إلى الشقاق والتفرقة”.

وأضاف “ريفنا ووطننا في أمس الحاجة لمن يحبه عن صدق ويضحي لأجله، ويقدم ما يخدم المصلحة العامة على الخاصة، فوحدوا صفوفكم وتسلحوا بالإرادة والعزيمة تنالوا ما تصبون إليه”.

الناس/الرباط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.