إدارة مستشفى ابن سينا تكذب ادعاءات بعض المنابر حول أسباب وفاة ثلاثة رُضع

123

نفت إدارة المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، ما تداولته بعض المنابر الإعلامية حول تسجيل وفيات رضع بمستشفى الأطفال بالرباط التابع للمركز على إثر انقطاع التيار الكهربائي.
وأوضحت إدارة المركز الاستشفائي، في بيان توضيحي، صدر أمس الثلاثاء، أن ” مستشفى الأطفال لم يسجل أي حالة وفاة يوم السبت 06 أبريل الجاري على إثر الانقطاع الجزئي للتيار الكهربائي.
وبالنسبة لحالات الوفيات التي عرفها المستشفى المذكور، يضيف المصدر ذاته، فإن الأمر يتعلق بثلاث حالات ناتجة عن الحالة الصحية الحرجة للأطفال الخدج، موضحا في هذا الصدد أن ” رضيع لا يتعدى وزنه 1.5 كيلوغرام توفي على الساعة الرابعة زوالا (16h) أي أكثر من 9 ساعات على الإنقطاع، ورضيع ثان يزن أقل من 680 غرام توفي على الساعة الثامنة مساءا (20h) أي أكثر من 13 ساعة من وقوع الحادث، ورضيع ثالث يزن فقط 850 غرام توفي هو أيضا على الساعة الثامنة مساءا (20h) “.
وشددت إدارة المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا على أن مستشفى الأطفال لم يسجل أي انقطاع كهربائي خارجي في اليوم المذكور، بل أن الأمر يتعلق بانقطاع جزئي لثلاث مقابس كهربائية بالمصلحة دام لمدة 7 دقائق قبل إصلاحه، مسجلة أن المصلحة تتوفر على مجموعتين من المولدات الكهربائية تعمل أوتوماتيكيا فور تسجيل أي انقطاع للتيار العمومي والخارجي وعلى بطاريات عاكسة مركزية.
وكانت بعض المواقع الإلكترونية تداولت أخبارا عن وفاة ثلاثة رُضع بالمستشفى المذكور وأرجعت وفاتهم إلى انقطاع التيار الكهربائي.
الناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.