إصرار أساتذة التعاقد ينتصر على تعنت الوزير أمزازي ويستدعي التنسيقة إلى اجتماع

124

أعلنت الجامعة الحرة للتعليم التابعة للاتحاد العام للشغالين، أن وزارة التربية الوطنية استدعت النقابات التعليمية بحضور ممثلين عن تنسيقية الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، لجلسة للحوار، تعقد غدا السبت بمقرة الوزارة بالرباط.

وكان سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، قرر خلال اللقاء الذي جمعه بالنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية أمس الخميس، بمقر الوزارة بالرباط، التشاور مع رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، قبل الرد على مطلب تنسيقية الأساتذة المتعاقدين، التي اشترطت عقد جلسة للحوار قبل استئناف العمل يوم الاثنين.

وحاولت النقابات التعليمية إقناع الوزير الوصي عن القطاع بالتفاوض مع ممثلين عن التنسيقية، خلال الأيام المتبقية من أمد العطلة، بهدف أن يعرف “البلوكاج” الذي يغطي القطاع التربوي نوعا من الانفراج، محملة الحكومة تمديد الإضراب، الذي أعلن عنه أساتذة التعاقد، بعد رفضهم مقترح للوزارة بالالتحاق بالأقسام الاثنين، وبعدها عقد جلسة حوار الثلاثاء.

الناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.