الأمير هشام العلوي يصف اعتقال الصحافية هاجر الريسوني بـ”الاعتداء الفاضح”

200

وصف الأمير مولاي هشام العلوي ابن عم الملك محمد السادس اعتقال الإعلامية هاجر الريسوني بـ”الاعتداء الفاضح”، مضيفا أن قضية الإعلامية العاملة بجريدة “أخبار اليوم” تعتبر “حالة خطيرة واعتداء على الحقوق الدستورية لهذه السيدة”.

وقال الأمير هشام الذي يتخذ من الولايات المتحدة الأمريكية مقرا دائما له، في تدوينة على حسابه الفيسبوكي، “تعرضت مواطنة مغربية وهي السيدة هاجر الريسوني إلى اعتداء فاضح، فقد جرى اتهامها بالإجهاض بينما تقرير طبي طالب به القضاء برأها رسميا”.

وزاد الأمير هشام العلوي بقوله “نحن أمام حالة خطيرة وهي اعتداء على الحقوق الدستورية لهذه السيدة في بلد يرفع شعار دولة الحق والقانون. كما أن هذه الحالة هي خرق لروح تقاليدنا الإسلامية التي تصون أمور الناس بعيدا عن التشهير والتشنيع حماية لشرفهم، وهنا يكمن تاريخيا البعد المعنوي والروحي لإمارة المؤمنين في بلادنا”.

بهذه الممارسة المرفوضة، يضيف الأمير وصديق الملك محمد السادس في مرحلة الطفولة والشباب، “تكون الدولة قد تناقضت وشعاراتها باحترام حرية الفرد والترويج للإسلام المتنور، وتكون المقاولة الأمنية بانزلاقاتها المتكررة تعبث بأمن واستقرار البلاد”، قبل أن يخلص متسائلا إلى أن “حالة هاجر وحالات أخرى تجعلنا نتساءل جميعا: أين يتجه وطننا المغرب؟”

ناصر لوميم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.