السلطات الجزائرية تُرحل مواطنين مغاربة وتلقي بهم على الحدود في “ظروف غير إنسانية”

3٬512

أفادت مصادر محلية شرق المملكة بإقدام السلطات الجزائرية، يوم أمس الثلاثاء، على ترحيل 10 مواطنين مغاربة، من الجزائر إلى التراب المغربي عبر الشريط الحدودي المغربي الجزائري، وذلك عبر منطقة تويسيت الواقعة بالنفوذ الترابي لإقليم جرادة، في ظروف صعبة وغير إنسانية دون أن معرفة أسباب ترحيلهم.

ووفق المصادر ذاتها فإنه مباشرة بعد وصول المغاربة المرحلين إلى الحدود المغربية تم نقلهم من قبل عناصر الدرك المغربي، وتم وضعهم بدار الطالبة بجماعة إسلي الواقعة بالنفوذ الترابي لإقليم وجدة انجاد، رهن الحجر الصحي الاحترازي، للتأكد من خلوهم من فيروس “كورونا” المستجد.

الناس/المنطقة الشرقية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.