الشرطة البريطانية تلقي القبض على مؤسس موقع “ويكيليكس” جوليان أسانغ

118

ألقت الشرطة البريطانية القبض على مؤسس موقع “ويكيليكس” جوليان أسانغ اليوم الخميس، بعدما تم استدعاؤها إلى سفارة الإكوادور التي يتحصن بها منذ عام 2012.

وقالت الشرطة إن “ضباطا من شرطة العاصمة ألقوا القبض على جوليان أسانغ (47 عاما) اليوم الخميس 11 أبريل/نيسان في سفارة الإكوادور”.

وذكرت الشرطة أنها ألقت القبض على أسانغ “بعدما استدعاها السفير إلى السفارة في أعقاب سحب حكومة الإكوادور حق اللجوء” الذي منحته لأسانغ.

وشكر وزير الخارجية البريطانية جيرمي هانت سفارة الإكوادور والرئيس الإكوادوري لينين مورينو للتعاون مع السلطات البريطانية وتسليم مؤسس ويكيليكس جوليان أسانغ لتقديمه للعدالة.

من جهتها، قالت منظمة ويكيليكس إن سفير الإكوادور سمح للشرطة البريطانية بدخول السفارة واعتقال أسانغ، وإنه لم يغادر السفارة بنفسه.

وأضافت المنظمة -على صفحتها على تويتر- أن دولة الإكوادور أنهت بطريقة غير قانونية اللجوء السياسي لأسانغ في انتهاك للقانون الدولي.

ويقيم أسانغ بسفارة الإكوادور في لندن منذ عام 2012 لتجنب الاعتقال والتسليم إلى السويد، حيث يواجه اتهامات بالاغتصاب، وتوترت العلاقات بين أسانغ ومضيفه رئيس الإكوادور خلال العام الماضي.

وأصدر موقع ويكيليكس بيانا الأسبوع الماضي قال فيه إن أسانغ عرضة للطرد من السفارة، وقال أسانغ إنه يخشى تسليمه للولايات المتحدة الأميركية، حيث يمكن أن يواجه اتهامات على صلة بنشر وثائق حكومية مسربة بشأن الحربين على أفغانستان والعراق.

الناس-وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.