الفلسطينيون يردون بالصواريخ على اتفاق التطبيع الإماراتي الإسرائيلي البحريني+فيديو

130

قال جيش الاحتلال إن صاروخين أطلقا من قطاع غزة على إسرائيل، الثلاثاء، أثناء توقيع اتفاقي تطبيع العلاقات بين إسرائيل وبين الإمارات والبحرين في البيت الأبيض بواشنطن.

وقالت خدمة الإسعاف الإسرائيلية إن المسعفين عالجوا رجلين من إصابات طفيفة لحقت بهما جراء زجاج متطاير في أسدود وأصيب أربعة آخرون بصدمة، وفق ما نقل موقع الجزيرة نت.

لكن مواقع عبرية قالت إن 13 شخصا أصيبوا جراء سقوط أحد الصواريخ التي أطلقت من غزة على أسدود، منها إصابة واحدة وصفتها بأنها “متوسطة إلى خطيرة” و4 طفيفة و 8 بالهلع، وتم نقل جميع الجرحى إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال متحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي إن نظام القبة الحديدية المضاد للصواريخ اعترض صاروخا من الصاروخين، فيما ذكرت هيئة البث الرسمية أن الصاروخ الآخر سقط في أسدود وتسبب في إصابة اثنين بجروح طفيفة، وتضرر أحد المراكز التجارية.

ودوت صفارات الإنذار في مدينتي عسقلان وأسدود، على ساحل البحر المتوسط، أثناء مراسم توقيع اتفاق التطبيع بين الإمارات والبحرين وبين إسرائيلي في البيت الأبيض.

وقال رئيس الدائرة السياسية لحركة الجهاد الإسلامي محمد الهندي إن “غزة المحاصرة ترد على اتفاق التطبيع الإماراتي البحريني مع إسرائيل، عبر إطلاق الصواريخ باتجاه الأراضي المحتلة”.

وأضاف الهندي، الذي كان يشارك في ندوة “افتراضية” لمناقشة تطورات القضية الفلسطينية، أنه “في اللحظة التي تُعلن فيها الوجوه الكالحة لـ (رئيس الوزراء الإسرائيلي) نتنياهو و(الرئيس الأمريكي دونالد) ترمب، وبعض العرب المنهارين، اتفاق التطبيع، تعلن غزة المحاصرة موقفها (بإطلاق الصواريخ) بأنها لا تقيم الاعتبار لهم”.

الناس/الجزيرة/وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.