المنتخب المغربي للناشئات على وشك تحقيق حلم التأهل للمونديال لكرة القدم

242

يعد شهر نوفمبر المقبل حاسما في تاريخ كرة القدم النسائية بالمغرب، والتي أصبحت قريبة من تحقيق حلم اللعب في كأس العالم للناشئات 2021 لأول مرة في تاريخها.

ويحمل منتخب الناشئات، تحت 17 عاما، على عاتقه حلم الكرة النسائية المغربية والعربية عندما يخوض لقائي المرحلة الثانية والحاسمة من تصفيات قارة أفريقيا المؤهلة لكأس العالم للناشئات 2021 في الهند، بمواجهة جنوب أفريقيا ذهابا 30 أكتوبر/تشرين الأول، و20 نوفمبر إيابا، وفق موقع “كوورة” الرياضي.

وتشهد المرحلة الثانية أيضا مباراتي “أوغندا مع الكاميرون، وغانا ضد نيجيريا”، حيث تتأهل المنتخبات الثلاث الفائزة إلى كأس العالم، والتي تنطلق في 17 فبراير/شباط المقبل.

وصول ناشئات المغرب، بقيادة المدربة المغربية لمياء بومهدي، إلى المرحلة الحاسمة حملت بعض التحديات، حيث نجح أولا بالمرحلة التمهيدية في تجاوز منتخب جيبوتي بسهولة بنتيجة واحدة 7-0 ذهابا وإيابا، بمجموع 14 هدفا، وكانت نجمة المرحلة اللاعبة خولة كنية، بتسجيلها 4 أهداف.

وفي المرحلة الأولى بشهر مارس/آذار الماضي، حققت كتيبة بومهدي فوزا ثمينا خارج ملعبه على منتخب بتسوانا بهدف وحيد سجلته المهاجمة سلمى تمار، قبل أن يقرر الاتحاد البتسواني منع منتخبه من السفر إلى المغرب لخوض لقاء الإياب؛ بسبب مخاوف من جائحة كورونا بتلك الفترة.

وعلى إثر الانسحاب، قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم تأهيل منتخب المغرب إلى المرحلة الثانية والحاسمة من التصفيات، ومواجهة منتخب جنوب أفريقيا، ويكون قريباً من نيل شرف ثاني منتخب عربي يشارك في كأس العالم للناشئات بعد شقيقه منتخب الأردن الذي نظم نسخة 2016.

ويمتلك منتخب المغرب للناشئات، لاعبات محترفات، أبرزهن لاعبة الوسط كريمة مرحابي، التي تلعب مع فريق إف إف سي فرانكفورت الألماني لفئة الناشئات.

يذكر أن المنتخبات التي ضمنت تواجدها حتى الآن في كأس العالم للناشئات 2021 في الهند، هي: “اليابان وكوريا الشمالية من قارة آسيا، ونيوزيلندا من قارة أوقيانوسيا، مقابل انتظار تأهل منتخبات قارات أوروبا وأمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي “الكونكاكاف” وأمريكا الجنوبية وأفريقيا”.

الناس/متابعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.