اهتمام متزايد للسياح الروس بِوجهة المغرب

0

أفاد موقع “برافدا” الروسي الواسع الانتشار، أن المغرب أصبح يكتسب شعبية بين السياح الروس، وعلى الرغم من أن الطلب على هذا النوع من العطلات ليس منتشرا على نطاق واسع، إلا أن عدد الرحلات المباعة يتزايد تدريجيا نحو هذا البلد العجائبي.

وبحسب خدمة الحجز عبر الإنترنت “أون لاين إكسبريس”، فإن عدد الرحلات المحجوزة إلى المغرب تجاوز منذ بداية العام الجاري نصف العدد الإجمالي للعام الماضي، حسبما أوردت وكالة “أتور” على موقع “روسي إكسبريس”.

وبحسب ممثلي شركة “سبيس ترافل” يقدم المغرب للسائحين منتجا عالي الجودة، لكنه مكلف نسبيا. علاوة على ذلك، فإن مزايا عدم الحاجة إلى تأشيرة للروس وبرنامج الرحلات المتوفرة تثير اهتمام السياح، خاصة في موسم الذرة للرحلات الاستكشافية في البلاد في فترتي الربيع والخريف. حيث عادة ما يزور السياح مدن مثل مراكش والرباط وفاس و”المدينة الزرقاء” الشهيرة.

ويشرح موقع حجز الرحلات الشهير “تو تو رو” كيف يمكن أن تجد في بلد يوجد فيه البحر والشمس والسماء والشاي المغربي والطاجين والأسواق الكبرى والبازرات والقصبات الطينية.

جاء ذلك في شريط وثائقي ترويجي بعنوان “المغرب: ماذا ترى، كيف تسافر، لماذا هذا البلد محبوب ومكروه”، وأضاف: “أوه نعم، كل طفل في روسيا تقريبا يعرف من خلال خرائط Dust  وMirage  في CS”. وتساءل عن “لماذا يوجد الكثير من التقييمات السيئة حول البلد؟”.

ويخاطب السائح بأنه يجب أن يكون مستعدا لحقيقة أن “البلد مدلل بما فيه الكفاية من قبل السياح.. قد تُسرق من أموالك ولكن الآخرين لا يؤذوك.. استعد لحقيقة أنك لن تواجه مشاكل مثل التي تلك الشائعة في أنحاء إفريقيا”.

وأضاف: “سوف تسمع عن الأسعار الحقيقية، وسوف تضطر إلى المساومة كجزء من الآداب المحلية، حيث أن المعاملات دون مساومة بسيطة أمر مستحيل حدوثه في أعراف هذا البلد”.

ويستدرك الشريط الترويجي، أن السياح هم في المقام الأول عرضة للإلهاء عن طريق شراء شيء ما، “من طرف طبقة من التجار الذين سوف يضايقونك ويتبعونك ويتسولون لشراء شيء خاص، وهذا ملحوظ في مراكش، وبالطبع سيحاول سائقو التاكسي خداعك” على حد قوله.

الناس/الرباط

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.