“بتعاكسها وانا جنبك”.. قالتها مِصرية لصديقها الضابط فلكمها لكمة قاتلة

114

تجري فرق التحقيق بالشرطة المصرية التحريات بمباحث “الجيزة” للكشف عن لغز مقتل فتاة يوم أمس الاثنين بمنطقة “الهرم” البالغة من العمر 28 سنة، حيث توصلت التحريات إلى أن اعتداء ضابط شرطة عليها أدى إلى وفاتها بعد نقلها إلى المستشفى بدقائق.

وبحسب تقارير مصرية فإن الضابط “برتبة نقيب”، تابع لقوات الأمن المركزي، كان على علاقة صداقة مع الفتاة، واستقلا السيارة سوياً، لكن وهما في طريقهما لشراء طعام، لاحظت الفتاه معاكسته لفتاه أخرى، فقالت له موبخةً إياه “انت بتعاكسها وأنا جنبك”، فما كان منه إلا أن لكمها لكمة قوية في وجهها ففقدت الوعي وفارقت الحياه.

وقام الضابط بنقلها إلى المستشفى أملاً في إنقاذ حياتها بعد فقدانها الوعي، إلا أنها ماتت متأثرةً باللكمة.

وقد أفادت مصادر أمنية أن فريقا أمنيا من قوات “الهرم” تمكن من القبض على الضابط المشكو في حقه، وباشرت النيابة التحقيقات، وأمرت بحبسه 15 يوم على ذمة التحقيق.

الناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.