بعد الجزائر الفيفا ترفض طلب مصر بإعادة مباراتها الإقصائية لنهائيات كأس العالم

0 177

أعلن لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، يوم الاثنين 2 ماي الجاري، قرارها بشأن مباراة السنغال ومصر في تصفيات كأس العالم، وبينما لم تلب طلب المصريين في إعادة المباراة، فإن اللجنة اكتفت بتسليط غرامة 175 ألف فرانك سويسري على الاتحاد السنغالي وإقامة مباراة بدون حضور الجماهير.

وجاء تغريم الاتحاد السنغالي بسبب “الفشل في تنفيذ قواعد السلامة، وإلقاء المقذوفات في الملعب واستخدام الألعاب النارية والليزر ووجود لافتة مسيئة”.

وقدم الاتحاد المصري شكوى إلى الاتحاد الدولي، على خلفية أحداث مباراة السنغال في التصفيات.

ولم تكتف لجن الانضباط برفض تلبية طلب المصريين بإعادة المباراة ضد السنغال، ولكن فرضت عليهم أيضا عقوبة، وهي غرامة ستة آلاف فرانك سويسري، بسبب “سوء سلوك الفريق”.

وصعد “أسود التيرانجا” (السنغال) إلى كأس العالم على حساب الفراعنة بركلات الترجيح بعد التعادل في نتيجة المباراتين بهدف لكل فريق.

وتواجد منتخب السنغال في المجموعة الأولى لكأس العالم بجانب قطر وهولندا والإكوادور.

يذكر أن كارلوس كيروش المدير الفني لمنتخب مصر رحل عن تدريب الفراعنة بعد عدم التأهل لكأس العالم ليعلن الاتحاد المصري تولي إيهاب جلال المهمة بعده.

وكانت لجنة الانضباط التابعة للفيفا هي نفسها من رفضت كذلك طلب الجزائر بإعادة مباراتهم ضد الكاميرون، عن تصفيات قارة إفريقيا المؤهلة لكأس العالم قطر 2022، والتي شهدت خسارة درامية لمحاربي الصحراء، في اللحظات الأخيرة بهدفين لهدف، ليفقدوا فرصة التأهل للمونديال.

ورفض الاتحاد الدولي إعادة مباراة الجزائر والكاميرون، وفقا لشكوى المنتخب الجزائري، وفي مقابل ذلك وقّع غرامة مالية قدرها 3 آلاف فرانك سويسري، على الاتحاد الجزائري، بسبب استخدام الألعاب النارية في المدرجات.

الناس/الرباط

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.