بن زايد يظهر في الرباط مستضيفا العاهل المغربي واحتفاءٌ إماراتي بـ”تلاحم” البلدين الشقيقين

411

 

قام العاهل المغربي الملك محمد السادس، اليوم الاثنين، بزيارة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية في مقر إقامته بالرباط، التي حل بها حديثا.

وأشارت وسائل إعلام إماراتية أن الزيارة الأخوية التي جرت اليوم تعكس مدى الترابط والتلاحم بين البلدين الشقيقين والعلاقات الأخوية التي تربطهما.

وتشهد العلاقات الإماراتية- المغربية تطوراً مهماً في كافة المجالات، من سياسة واقتصاد وتجارة وثقافة وغيرها، الأمر الذي انعكس على اتفاق وجهات النظر تجاه القضايا الثنائية والإقليمية والدولية.

وتضيف تلك التقارير نفسها أن اتفاق وجهات النظر تجاه القضايا الثنائية زاد من متانة وقوة الروابط في علاقة البلدين، اللذين يسعيان لتنويع مجالات التعاون بينهما، من خلال استقطاب الاستثمارات المجدية والدافعة نحو ازدهارهما، تحقيقاً للاستفادة المشتركة.

وكانت تقارير سابقة تحدثت عن إعادة المياه إلى مجاريها في العلاقات بين البلدين التي سادتها غيوم أزمة غير معلنة، خلال السنوات القليلة الأخيرة، على خلفية عديد من الملفات الإقليمية، لاسيما موقف المغرب من الأزمة الخليجية بين قطر من جهة والإمارات والسعودية ودول أخرى من جهة ثانية، والوضع في اليمن حيث انسحب المغرب من التحالف العربي الداعم لما يسمى الشرعية، ثم إزاء الملف الليبي، حيث يقف الطرفان في موقفي نقيض، إذ بينما ظلت الرباط تساند حكومة الوفاق المعترف بها دوليا والتي جاءت نتيجة اتفاق الصخيرات الموقع بين الأطراف في المغرب في سنة 2015، تدعم الإمارات وفق تقارير مختلفة بطريقة سرية اللواء المتقاعد خليفة حفتر المتمرد ضد حكومة الوفاق المسيطرة قواتها على العاصمة طرابلس.

ناصر لوميم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.