بوركينافاسو تجدد تأكيد دعمها للوحدة الترابية للمغرب

0

جدّد نائب رئيس الجمعية التشريعية الانتقالية لبوركينافاسو، داودا ديالو، يوم الأربعاء بمجلس النواب، التأكيد على الدعم الثابت للوحدة الترابية للمملكة ولقضية الصحراء المغربية، مشيرا إلى أن بلاده قامت في شهر أكتوبر 2020 بفتح قنصلية بمدينة الداخلة.

وذكر بلاغ لمجلس النواب أن السيد ديالو، الذي يقوم بزيارة للمغرب على رأس وفد عن الجمعية التشريعية الانتقالية لبوركينافاسو، أشاد خلال مباحثات أجراها مع رئيس مجلس النواب راشيد الطالبي العلمي، بمضامين الخطاب الملكي السامي الذي ألقاه جلالة الملك محمد السادس، بمناسبة الذكرى الـ 48 للمسيرة الخضراء والذي اقترح فيه جلالته  “إطلاق مبادرة على المستوى الدولي، تهدف إلى تمكين دول الساحل من الولوج إلى المحيط الأطلسي.. واستعداد المغرب لوضع بنياته التحتية، الطرقية والمينائية والسكك الحديدية، رهن إشارة هذه الدول الشقيقة..”.

كما تقدم السيد ديالو باسم الوفد البرلماني البوركينابي بتعازي وتضامن بلاده مع الشعب المغربي على إثر الزلزال الذي شهدته المملكة يوم 8 شتنبر الماضي، منوها في هذا الإطار بالتدبير الحكيم لهذه الفاجعة تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك.

من جهته، أكد السيد الطالبي العلمي استعداد مجلس النواب لتعزيز علاقات التعاون مع الجمعية التشريعية الانتقالية لبوركينافاسو وتقاسم تجربته والتنسيق الدائم على مختلف الأصعدة.

وقدم السيد الطالبي العلمي، بالمناسبة، عرضا تناول الاختصاصات التي أقرها الدستور المغربي للبرلمان لاسيما ما يرتبط بدراسة قانون المالية ومراقبة العمل الحكومي وتقييم السياسات العمومية، مستعرضا التجربة البرلمانية المغربية التي تمتد لحوالي ستين سنة.

جدير بالذكر أن هذا اللقاء عرف، على الخصوص، حضور رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية المغرب –بوركينافاسو بمجلس النواب إبراهيم بن ديدي وسفير جمهورية بوركينافاسو بالرباط مامادو كوليبالي.

الناس/الرباط

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.