بوريطة يطير إلى تونس لينقل لِسعيّد رسالة من محمد السادس حول “تضامن وتآزر الشعبين”

0 14

حل يوم الثلاثاء 27 يوليوز الجاري وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، بتونس، حاملا رسالة من العاهل المغربي محمد السادس، إلى الرئيس التونسي قيس سعيد.

ونقل وزير الخارجية المغربي “رسالة شفوية” من العاهل المغربي، إلى الرئيس التونسي قيس سعيد،  أكد فيها على “روابط الأخوة القوية بين القيادتين”، في ضوء التطورات التي تشهدها تونس، إثر الإجراءات التي اتخذها رئيس الجمهورية وأحدثت انقساما سياسيا.

وأفادت رئاسة الجمهورية التونسية أن رئيس الجمهورية قيس سعيّد استقبل “بعد ظهر الثلاثاء بقصر قرطاج، ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج المغربي، الذي يؤدي زيارة إلى بلادنا مبعوثا خاصا محملا برسالة شفوية موجهة إلى رئيس الدولة من أخيه جلالة الملك محمد السادس، ملك المملكة المغربية الشقيقة”.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم خلال هذا اللقاء، “التأكيد على روابط الأخوة القوية بين القيادتين في البلدين، وتجديد الإعراب عن العزم المشترك الذي يحدوهما، من أجل مواصلة العمل سويا، لتوطيد علاقات التعاون الثنائي، وتحقيق التطلعات المشتركة للشعبين الشقيقين نحو مزيد من التضامن والتآزر”.

وتمر تونس بوضع اقتصادي وصحي متدهور، بسبب تفاقم أعداد الإصابات بفيروس كورونا، وفي هذا الصدد بادر المغرب بأمر من الملك المغربي محمد السادس بإرسال مساعدات طبية عاجلة بواسطة طائرات القوات المسلحة الملكية إلى تونس، تتألف من وحدات إنعاش كاملة وأجهزة تنفس ومولدات للأكسجين.

وتسجل تونس على مدار الأسابيع القليلة الماضية إصابات بفيروس كورونا المستجد فاقت أحيانا 10 آلاف في اليوم الواحد، كما تشهد المستشفيات العمومية ضغطا كبيرا، وسط نقص كبير في الأكسجين والمستلزمات الطبية وأسِرة الإنعاش.

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس التونسي قيس سعيد أقر، يوم الأحد الماضي، إجراءات تضمنت إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي وتوليه السلطة التنفيذية والنيابة العامة، وتجميد اختصاصات البرلمان ورفع الحصانة عن نوابه.

الناس/الرباط

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.