تركيا تعتذر للمغرب بعد وصف تلفزيونها الصحراء ب”المحتلة”

0 251

قدم وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو للرباط، اليوم الخميس، توضيحًا حول موقف بلاده من نزاع الصحراء، وذلك بعد احتجاج الدبلوماسية المغربية على شريط فيديو بثته قناة تركية رسمية (TRT) للناشطة الصحراوية المثيرة للجدل أمينتو حيدر تطالب فيه بانفصال الصحراء عن المغرب.
وأكد أوغلو، في لقاء صحفي جمعه مع نظيره المغربي ناصر بوريطة اليوم بالعاصمة الرباط، أن ما نشرته قناة TRT التركية، المملوكة للدولة، عن الناشطة الحقوقية ووصفها بـ“غاندي الصحراء“ لا يمثل الموقف الرسمي للدولة التركية، مشيرًا إلى أنه قد تم تصويب الخطأ غير المقصود.
وأكد المسؤول التركي أن أنقرة لا تدعم أي جهة تمس الوحدة الترابية للمملكة المغربية، وذلك في إشارة إلى جبهة ”البوليساريو“ المطالبة باستقلال الصحراء.
وكانت صفحات القناة التركية الرسمية TRT نشرت قبل أيام على مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات مثيرة للناشطة الصحراوية والتي تصفها الرباط بـ“الانفصالية“، فضلًا عن وصف الصفحة الرسمية للقناة على ”تويتر“ الصحراء بـ“المحتلة“.
ويرى البعض أن هذا ”الاستفزاز“ يأتي بعد تلويح المغرب قبل أسابيع بإمكاني إعادة النظر في اتفاقية التبادل الحر مع تركيا، بسبب الخسائر التي يتكبدها الاقتصاد المغربي، خاصة بعد ظهور نتائج التحقيقات التي فتحتها وزارة الصناعة المغربية، والتي أكدت وجود إغراق شامل للسوق المحلية بالسلع التركية، وتسجيل عجز تجارب في ميزان التبادلات في الجانب المغربي.
وبدأ النزاع حول إقليم الصحراء عام 1975، بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، ليتحول الخلاف بين المغرب وجبهة ”البوليساريو“ إلى نزاع مسلح، استمر حتى 1991، بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار.
وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح حكمًا ذاتيًا كحل تحت سيادتها، بينما تطالب ”البوليساريو“ بتنظيم استفتاء لتقرير المصير.
الناس/الرباط

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.