تظاهرات ليلية في طنجة مطالبة بفتح المساجد وقوات الأمن تتدخل وتوقف عددا من الأشخاص

تظاهر العديد من الشباب غالبية من القاصرين ليلة الخميس الجمعة، في بعض شوارع مدينة طنجة، مطالبين بفتح المساجد لأداء صلاة التراوايح، ومنددين بقرار الإغلاق الذي اتخذته الحكومة في وقت سابق.

وبحسب مصادر محلية سرعان ما تدخلت قوات الأمن وقامت بتفريق المحتجين، بعدما نبهتهم إلى خطورة تصرفاتهم قانونيا وصحيا، بينما رشق بعض المتظاهرين عناصر قوات الأمن بالحجارة، قبل أن تعمل العناصر الأمنية على مطاردة البعض منهم وتوقيفهم، خاصة بأحياء الجيراري وبنديبان وبني مكادة.

صورة مأخوذة من مقطع فيديو لما قيل إنها تظاهرة ليلية بأحد أحياء مدينة طنجة مساء الخميس 15 أبريل 2021 احتجاجا على الإغلاق الليلي ومطالبة بفتح المساجد

وكانت السلطات قد أوقفت، في أول أيام رمضان، 7 أشخاص بمنطقة الجيراري، أثناء قيامهم بأداء صلاة التراويح أمام أبواب بعض المساجد، وفق بعض المصادر المطلعة.

ويأتي هذا المنع، في ظل القرار الذي أصدرته السلطات بخصوص منع التجوال الليلي من الساعة الثامنة إلى الساعة السادسة صباحا طيلة شهر رمضان، وهو القرار الذي بررته السلطات بالضرورة الملحة التي تفرضها تطورات الحالة الوبائية، بينما قابل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي القرار بموجة غضب واسعة.

كما استنكر القرار مهنيو قطاع المقاهي والمطاعم، وحذروا الحكومة من تزايد عدد المحلات المفلسة عقب هذا القرار.

سعاد صبري

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.