تفادت ذكرها بالاسم.. منظمة الصحة العالمية تتهم دول الشرق الأوسط بعدم تقديم معلومات كافية عن إصابات فيروس كورونا

238

حضّت منظمة الصحة العالمية دول الشرق الأوسط على ضرورة توفير المعلومات بشأن حالات الإصابة بفيروس كورونا لدى أي منها على وجه السرعة للمساعدة في دعم جهود مكافحة تفشي المرض في المنطقة.

وشدد الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية بالشرق الأوسط، على أن فرق المنظمة لاحظت “تفاوتا كبيرا بين بلدان المنطقة” في طرق مكافحة تفشي الوباء، مؤكدا على أن هناك المزيد مما يجب عمله بهذا الصدد، وفق ما نقلت شبكة “بي بي سي”.

وأضاف المنظري خلال مؤتمر صحفي أن تحسين الوصول للمعلومات من شأنه أن يسمح للمنظمة بتعقب تفشي الفيروس بشكل أفضل وتطبيق إجراءات الصحة العامة على وجه السرعة.

وحذر من أنه لا يمكن احتواء المرض من دون توفر المعلومات لدى المختصين بما يسهل لهم فهم آليات انتشاره في المنطقة.

وقال “من المؤسف أنه حتى يومنا هذا الذي أصبح فيه الوضع حرجا، ما زال إيصال المعلومات بشأن حالات الإصابة بين هذه البلدان والمنظمة غير كاف”، لكن مسؤول منظمة الصحة العالمية لم يذكر البلدان التي قصدها بكلامه.

الناس/متابعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.