توقيف شخصين بسيدي سليمان وبحوزتهما 300 لتر من مواد معقمة مجهولة المصدر

200

أوقفت مصالح الأمن بمدينة سيدي سليمان شخصين مشتبه بهما بترويج مواد تنظيف وتعقيم، وضبط ما لا يقل عن 300 لتر من مواد التعقيم بحوزتهما مجهولة المصدر، كانا بصدد التفاوض مع صيدليات لبيعها لها مقابل أثمنة تتجاوز الأثمنة القانونية المحددة قانونا، مستغلين ظروف حالة الطوارئ التي تعيشها البلاد بسبب جائحة فيروس كورونا.   

وفي تفاصيل العملية مصالح الأمن التابعة للمنطقة الإقليمية بمدينة سيدي سليمان وبتنسيق من السلطات المحلية والإقليمية، من ضبط وحجز كمية كبيرة من سوائل التعقيم مجهولة المصدر تناهز 300 لتر كانت محملة بسيارة لأحد تجار مواد التنظيف، وهو يهم ببيعها لأحد الصيادلة بأثمنة مرتفعة، وذلك صباح اليوم الأربعاء 25 مارس الجاري.

وتفيد المعطيات التي توصلت إليها “الناس” أنه بعد التحريات ووصول معلومات للسلطات الإقليمية بوجود شخص بحي أكدال بالمدينة وبحوزته مواد تعقيم مشكوك في مصدرها ويفاوض من اجل بيعها مطالبا بأثمنة مرتفعة، قررت السلطات بتنسيق مع الامن نصب كمين للمعني بالأمر، وبعد اتخاذ ما يلزم من تدابير قانونية وإدارية   اتصل موظف بعمال الإقليم بالشخص المعني موهما إياه بكونه صيدلي يريد شراء مواد التعقيم منه، وهو ما استجاب له بسرعة حيث التقيا وبحوزته كمية حيث أعطيت الإشارة لعناصر الأمن التي كانت تتربص به، فتم التوقيف وهو في حالة تلبس.

وبحسب المعطيات فإنه تم الاحتفاظ بالمشتبه به وسائق السيارة تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، فيما تم إرسال المواد المحجوزة إلى الجهات ذات الاختصاص قصد إخضاعها للخبرات التقنية للتأكد من مدى مطابقتها للمعايير الصحية.

الناس/سيدي سليمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.