جمعية مختصة توفر عقود عمل لشخصين من ذوي التّثلّث الصبغي

0

أعلنت “الجمعية المغربية لمساعدة الأشخاص ذوي التّثلّث الصّبغي” (أمسات)، عن توقيع عقدي عمل لفائدة شخصين من ذوي التّثلّث الصّبغي، نهاية الأسبوع الماضي بالرباط، بالمركز الدولي للبحث الزراعي، وذلك احتفالا باليوم العالمي للثلث الصبغي، الذي يوافق 21 مارس، وفي إطار أيضا الأنشطة الدامجة للجمعية.

وذكرت جمعية “أمسات”، في بيان لها بالمناسبة توصلت جريدة “الناس الإلكترونية بنسخة منه، أن “الاعتراف باهتمامات وحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة هي مكون وعنصر أساسي في استراتيجية الجمعية”.

مستفيد من ذوي التثلث الصبغي من عقد شغل وفرته جمعية “أمسات”

ويرى مسؤولو الجمعية، وفق ما جاء في بيانهم، أن “هذه البادرة تهدف إلى النهوض بعملية تشغيل الأشخاص حاملي التثلث الصبغي ومحاربة ظاهرة التهميش والإقصاء التي تعاني منها هذه الفئة من المجتمع”.

مستفيد آخر من ذوي التثلث الصبغي من عقد شغل وفرته جمعية “أمسات”

وأكد البيان أن “الدمج السوسيو-مهني للأشخاص في وضعية إعاقة هو ضمن الأهداف الرئيسية لـ”أمسات”، والذي ما فتئ أطر ومستخدمو الجمعية يوجهوا جميع أنشطتهم وأهدافهم  نحو تثبيته وترسيخه في البيئة العادية للأشخاص في وضعية إعاقة، مع الأخذ بعين الاعتبار حقوقهم الأساسية، كالحق في التربية والتكوين والشغل والهوايات”.

وخلصت “الجمعية المغربية لمساعدة الأشخاص ذوي التّثلّث الصّبغي” بيانها إلى القول إن “هذه العملية بالإضافة إلى كونها تنخرط في إطار الدمج السوسيو-مهني للأشخاص في وضعية إعاقة، فإنها تأتي بالخصوص للاستجابة لرغبة الشخص في وضعية إعاقة إلى الشغل، لأن عملية الدمج المهني سوف تختزل وتحد من تكلفة التأطير والمرافقة”.

الناس/الرباط

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.