حديث عن تأجيل زيارة وزير الخارجية الموريتاني للمغرب بسبب رفض المملكة استئناف المفاوضات مع البوليساريو

536

علمت جريدة “الناس” الإلكترونية من مصادر مطلعة بتأجيل، في آخر لحظة، لزيارة كانت منتظرة اليوم الأربعاء 31 مارس 2021، لوزير الخارجية الموريتاني، إسماعيل ولد الشيخ  إلى الرباط، بسبب اختلاف بين الطرفين حول جدول الأعمال.

المصادر ذاتها لم تستبعد أن تكون البوليساريو هي نقطة الخلاف التي عرقلت الزيارة، بسبب الموقف المغربي الرسمي والمبدئي، أي شكل من أشكال التفاوض والوساطة مع الانفصاليين، وهو ما أعلنت عنه الدبلوماسية المغربية في وقت سابق بأن “زمن التفاوض و الحوار مع قطاع الطرق والإرهابيين انتهى”

وكانت مصادر “الناس قد كشفت في وقت سابق عن زيارة مرتقبة لوزير الخارجية الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد، يومه الأربعاء، إلى المملكة المغربية، مبعوثًا من الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، حاملا رسالة من الرئيس الموريتاني إلى العاهل المغربي الملك محمد السادس، وإجراء مباحثات مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة.

وجاء الحديث عن زيارة رئيس الدبلوماسية الموريتانية للمملكة، أياما قليلة بعد استقبال الرئيس ولد الغزواني لوفد من الانفصاليين، وكذا بعد تصريح السفير الجزائري في نواكشوط، الذي دعا إلى وساطة موريتانية في نزاع الصحراء.

ويبدو أن المغرب لم يرحب بمبادرة موريتانية محتملة، بإيعاز من الجزائر، ولو تلميحا، لاستئناف المفاوضات مع البوليساريو، وهو ما كان أعلن عنه وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطا بأن البوليساريو بأعمالها التخريبية وقطع الطريق في معبر الكركرات، ثم لاحقا بخرقها لوقف إطلاق النار، بالقيام بمناوشات شرق الجدار الأمني، تكون قد استبعدت نفسها من أي دور في أي مفاوضات مستقبلية.

عثمان ابن علي/الزاك

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.