حركة رئيس الحكومة الدعوية تستنكر التصويت على مشروع إصلاح التعليم

0 239

استنكرت “حركة التوحيد والإصلاح”، الجناح الدعوية للحزب الإسلامي الحاكم (العدالة والتنمية)، قرار التصويت على مشروع القانون الإطار  51.17  المتعلق بمنظومة التربية والتعليم في لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، أمس الثلاثاء، مبرزة أن الأمر يشكل خطورة كبيرة.

وعبرت الحركة، في بيان لها، عن رفضها “كل القرارات التي تمس بمكانتي اللغتين الرسميتين، العربية والأمازيغية”، مؤكدة أن هذه الخطوة تؤول إلى “مآلات ترهن مستقبل التعليم ببلادنا بخيارات لا تنسجم مع دستور البلاد، ولا تتماشى مع متطلبات تعليم المستقبل”.

ونددت الحركة بـ”اعتماد لغة أجنبية في التدريس والإصرار على تعميم التدريس بها في مختلف أسلاك التعليم”، وطالب الإخوة الحركيون لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني، الحكومةَ والأحزاب السياسية بـ”تحمل المسؤولية التاريخية في المحطات التشريعية القادمة، التزاما بدستور البلاد، وتحصينا لمكانة اللغتين الرسميتين في التعليم والإدارة ومختلف مجالات الحياة”.

الناس /الرباط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.