سلطات مكناس تشن “الحرب” على الباعة المتجولين واحتلال الملك العمومي

83

تواصل السلطات المحلية بالملحقة الادارية الأولى، منذ بداية الشهر الجاري، من خلال رؤساء الملحقات الإدارية التابعة لمنطقة الإسماعلية على رأسهم الباشا، مدعومة بأفراد القوة العمومية، حملاتها التطهيرية لتحرير الملك العمومي من الفراشة والباعة المتجولين بمجموعة من الأماكن بالمدينة القديمة.

وباشرت السلطات المحلية حملاتها في بادئ الأمر بساحة “لهديم” التاريخية وشارعي السكاكين والبزارين، قبل أن تستأنف حملاتها بقسارية الشريشرة، حيث يوجد داخلها عدد هائل من عربات الباعة المتجولين والعربات المدفوعة (الطوابل).

وشمرت السلطات المحلية التي كانت مؤازرة بتعزيزات أمنية تقدر بحوالي عشرين عنصرا وحوالي 20 عنصرا آخرين من أعوان السلطة، عن سواعدها لمحاربة انتشار ظاهرة الباعة الجائلين، والتي باتت تقض مضجع الساكنة والمواطنين على حد سواء، على أن يتم تعميم هذه الحملة التي تهدف إلى القضاء على مختلف الظواهر السلبية المصاحبة لاحتلال الملك العام لتشمل جميع أحياء المدينة، وفق ما صرح به مصدر منتخب لـ”الناس”.

نادر فهيم/مكناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.