سلوى أخنوش ومنى العباسي ضمن قائمة فوربس لسيدات صنعن علامات تجارية شرق أوسطية في 2020

100

كشفت مجلة ” فوربس الشرق الأوسط ” عن قائمتها المتعلقة بسيدات رائدات صنعن علامات تجارية شرق أوسطية لسنة  2020 ضمنها مغربيتان.

وهكذا ضمت القائمة كلا من السيدتين سلوى أخنوش عن علامتها التجارية “يان آند وان” ومنى العباسي عن علامتها ” إزيل بوتي”.

ووفقا للمجلة تشمل تلك القائمة السيدات اللاتي لديهن جذور من منطقة الشرق الأوسط، أو اللاتي أسسن علامات تجارية في المنطقة.

وأفادت المجلة  على موقعها الالكتروني بأن السيدة سلوى أخنوش  التي أطلقت علامتها التجارية (يان آند وان ) المتخصصة في مستحضرات التجميل عام 2017  ويستخدم العديد من المشاهير منتجاتها ، تشغل ايضا منصب الرئيس التنفيذي والمؤسس في (مجموعة أكسال) الموزع الحصري لعلامات تجارية رائدة في المغرب.

سلوى أخنوش تراهن على العالمية بـ”يان ٱند وان”

وبخصوص السيدة العباسي ، فقد أسست علامتها التجارية ( إزيل بوتي) في دبي عام 2012 . وقد تخصصت في مجال التجميل لتطوير منتجاتها.وفي العام الماضي أنشأت مصنعا لمنتجات التجميل الخاصة بها في رأس الخيمة.

وتشمل القائمة السيدات اللاتي لديهن جذور من منطقة الشرق الأوسط، أو اللاتي أسسن علامات تجارية في المنطقة.

وقد تصدرت العراقية الأمريكية هدى قطان، قائمة العام الحالي بعلامتها التجارية (Huda Beauty)، التي حظيت بدعم أكثر من 46 مليون متابع على منصة انستغرام، كما قدرت فوربس ثروتها في العام الماضي بحوالي 610 ملايين دولار.

منى العباسي

فيما يمثل قطاع الموضة والأزياء %42 من القائمة بواقع 17 سيدة أعمال، بقيادة مصممة الأزياء الأشهر في الشرق الأوسط، ريم عكرة، التي ارتدى مشاهير هوليوود تصاميمها، مثل بيونسيه وهالي بيري.

كذلك حل قطاع المجوهرات في المرتبة الثانية، بواقع 9 علامات تجارية تقودها سيدات من المنطقة بقيادة المصرية عزة فهمي، وابنتيها أمينة وفاطمة غالي، عبر تصميم مجوهرات لشخصيات شهيرة في موسم الجوائز مثل: جوليا روبرتس ونعومي واتس وكيري واشنطن، وفانيسا ويليامز وشايلين وودلي.

كما أطلقنا العام الحالي قائمة “Women Behind Middle Eastern Tech Brands 2020″، والتي تضم أبرز 10 سيدات أسسن علامات تجارية ناجحة تعتمد على التكنولوجيا في الشرق الأوسط ونجحن في جمع استثمارات وتمويل بملايين الدولارات من المستثمرين، وتصدرت منى عطايا وشريكتها لينا أبي خليل تلك القائمة في ظل نجاح شركتهما Mumzworld في جمع أكثر من 50 مليون دولار من المستثمرين.

لقد كان لرائدات الأعمال من الأصول اللبنانية النصيب الأكبر بين باقي الجنسيات في القائمتين بواقع 14 سيدة، تلتها السعوديات بواقع 10 سيدات، ثم مصر بواقع 10 سيدات، و5 رائدات أعمال من أصول أردنية.

كما حققت بعض رائدات الأعمال في القائمة، إنجازات مهمة خلال العام الماضي، مثل: تعاون أروى البنوي مع شركة بيبسي، وتعاون أمينة معادي مع ريهانا، لإطلاق خط الأحذية للعلامة التجارية الشهيرة (Fenty)، في حين أطلقت جيهان علامة خط جديد (J.Rock) وتمكنت العلامة التجارية (Mumzworld) من جمع تمويلات بقيمة 10 ملايين دولار، كذلك ارتدت عارضة الأزياء الشهيرة كيندال جينر، تصاميم للأردنية جود بن حليم.

وتجدر الاشارة الى أن القائمة ضمت 40 رائدات أعمال من اللاتي أسسن علامات تجارية وشركات ناشئة في المنطقة،  وتمكن من جذب انتباه المستهلكين والمستثمرين على الصعيدين المحلي والإقليمي، وتحويل مؤسساتهن إلى شركات مستدامة، وقادرة على تحقيق الأرباح، فضلا عن المنافسة عالميا.

الناس/الرباط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.