شاهد أول فيديو يظهر الحكاية كاملة لكارثة ملعب تزيرت ” أو الملعب المقبرة”

0 162

أظهر مقطع فيديو تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مساء السبت صورة أوضح لحادث ما بات يعرف بـ”الملعب المقبرة”، في إشارة إلى كارثة جرف السيول والفيضانات لملعب “تزيرت” بدوار تيزرت، جماعة إيمي نتيارت دائرة إيغرن بإقليم تارودانت يوم الأربعاء الماضي.

ويظهر الفيديو بوضوح أنه كان بإمكان مرتادي الملعب شواؤ اللاعبين او المنظمين للبطولة الكروية أو الجمهور أن يخلوا الملعب وحواشيه، الذي تأكد لاحقا أنه يوجد بمجرى نهر، وأن يبتعدوا عن السيول التي بدأت رويدا رويدا، قبل أن تتحول إلى جارفة بقوة لكل ما ومن وجدته أمامها.

والفيديو الذي مدته 8 دقائق و25 ثانية والملتقط من قبل بعض الشهود العيان وهو من بين الجماهير الحاضرة وقت الحادث، يعطي صورة جلية عن الزمن الذي استغرقه النهر ليصبح ذا سيولة قوية، حيث أوضحت اللقطات الأولى اللاعبين يتوقفون عن اللعب ويهرولون إلى جانب عدد من الحضور إلى السور الجانبي المطل مباشرة على النهر، وسط هرج ومرج ودعوات بأخذ الحيطة والحذر وصياح البعض مستهينا بالفيضانات، قبل أن يزداد حمل النهر يوسارع عدد من الجماهير المحتشدة إلى صعود الربوة المحاذية للملعب، بينما بدا أشخاص يجلون سيارتين واحدة سوداء استطاعت بسرعة إخلاء المكان بينما ظهر التردد والارتباك على الأشخاص الذين كانوا يحاولون إخلاء سيارة بيضاء قبل أن تباغتها كثرة السيول وتجرفها، في الحين كان الملعب أصبح مملوءا بالكامل بالمياه وصعد معظم الحضور إلى الربوة المكاذية، لكن بعض الأشخاص (ما يقرب من 20 نفرا) ظلوا فوق سطح البناية الملحق بالملعب ظنا منهم أن الفيضانات لن تنال منها، وهو ما حدث عكسه حيث انهارت بالكامل بسبب قوة السيول ويرجح أن الضحايا الـ7 كانوا من بينهم.

جدير بالذكر أن السيول والفيضانات التي اجتاحت ملعب “تزيرت” بدوار تيزرت بجماعة إيمي نتيارت دائرة إيغرن بإقليم تارودانت يوم الأربعاء الماضي 28 غشت، أودت بحياة 7 أشخاص فيما لا زال البحث جاريا عن مفقود واحد على الأقل.

سعاد صبري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.