صفعة جديدة للنظام الجزائري وللبوليساريو.. مسؤول أمريكي سامٍ يزور العيون مكرسا اعتراف واشنطن بمغربية الصحراء+صور

252

في رسالة أخرى صادمة وصافعة للنظام الجزائري ولخصوم الوحدة الترابية للمغرب، أبى أسمى دبلوماسي أمريكي لشمال إفريقيا والشرق الأوسط إلا أن يزور مدينة العيون بالصحراء المغربية، ويستقبل من طرف والي الولاية، لتؤكد من جديد واشنطن أن اعترافها لمغربية الصحراء ليس مجرد موقف عابر لرئيس منتهي الولاية.

وأعلنت السفارة الأمريكية بالرباط عن الخبر، وأشارت على صفحتها في الفيسبوك إلى ذلك عندما قالت: “قام مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شنكر – أسمى دبلوماسي أمريكي لشمال إفريقيا والشرق الأوسط – بزيارة تاريخية اليوم إلى العيون، حيث استقبله بحرارة والي جهة  العيون – الساقية الحمراء، عبد السلام بكرات”.

وجاء وصف السفارة للزيارة بـ”التاريخية” لتؤكد البعثة الدبلوماسية الأمريكية على مدى أهمية هذه الزيارة، والتي تكرس موقف واشنطن الأخير المؤكد لمغربية الصحراء، وهو الموقف الذي رأى فيه العديد من المتتبعين أنه مكسب للمملكة ولقضيتها الأولى، ومن شأنه أن يكون بداية لتغير مواقف العديد من البلدان إزاء قضية الصحراء، إسوة بموقف الولايات المتحدة الأمريكية.

L’image contient peut-être : 3 personnes, personnes assises et costume

L’image contient peut-être : 3 personnes, personnes assises et costume

L’image contient peut-être : 2 personnes, personnes debout

وكشفت مصادر مطلعة أن مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ديفيد شينكر، حل صباح اليوم السبت بمدينة العيون، عاصمة الصحراء المغربية.

وكان في استقبال السيد شينكر، لدى وصوله إلى مطار الحسن الأول بالعيون، والي جهة العيون-الساقية الحمراء، عامل إقليم العيون، عبد السلام بكرات.

وقام مساعد كاتب الدولة الأمريكي بعد ذلك بجولة في مدينة العيون، لاسيما الحي الدبلوماسي الذي يحتضن قنصليات عدد من الدول.، كما زار شينكر كذلك مقر بعثة الأمم المتحدة إلى الصحراء (مينورسو).

وتعتبر هذه الزيارة، بحق تاريخية، كما وصفت ذلك سفارة الولايات المتحدة الأمريكية، وتوجه عدة رسائل إلى كل من يهمه الامر، ولاسيما خصوم الوحدة الترابية للمملكة، يتزعمهم النظام الجزائري، الذي كان يمني النفس في تطمينات من المسؤول الأمريكي عند زيارته للجزائر قبل يومين، لكن كانت الصدمة عندما اعلن شينكر من وسط العاصمة الجزائرية أن بلاده مع وحدة وسيادة أراضي المغرب وسيادته على صحرائه، من خلال تأكيده على أن مقترح الحكم الذاتي هو الحل الوحيد لنزاع الصحراء.

عبدالله توفيق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.