في اتصال هاتفي مع الملك محمد السادس.. ملك البحرين يعلن فتح قنصلية في الصحراء المغربية

202

انضمت مملكة البحرين إلى الدول العربية والإفريقية التي قررت الانتقال إلى الميدان وبلورة اعترافها بمغربية الصحراء، وذلك عبر افتتاح تمثيلية قنصلية في إحدى مدن هذه المنطقة من تراب المملكة المغربية.

وكشف بلاغ للديوان الملكي المغربي أن المنامة، قررت هي الأخرى، فتح قنصلية تابعة لها في الأقاليم الصحراوية الجنوبية، مكرسة بذلك موقفها الداعم لوحدة المغرب الترابية

وأفاد بيان الديوان الملكي أن العاهل المغربي الملك محمد السادس تلقى، یومه الخمیس، اتصالا ھاتفیا من أخیه الملك حمد بن عیسى آل خلیفة ملك مملكة البحرین الشقیقة.

ووبحسب المصدر ذاته فإن ھذا الاتصال يندرج في إطار ما یربط العاھلین الكریمین، وأسرتیھما الملكیتین، من علاقات أخویة صادقة وتقدیر متبادل، كما یعكس نھج التشاور والتنسیق الدائم بین القائدین، وما یجمع البلدین الشقیقین من تعاون مثمر وتضامن موصول.

وبھذه المناسبة، يضيف المصدر ذاته، أبلغ الملك حمد بن عیسى آل خلیفة، نظيره الملكَ محمدا السادس، قرار مملكة البحرین بفتح قنصلیة عامة لھا بمدینة العیون المغربیة، وأن یتم التنسیق بشأنھا بین وزارتي الخارجیة في البلدین.

وخلال ھذا الاتصال، نوه الملك حمد بن عیسى آل خلیفة، بالقرارات التي أمر بھا الملك محمد السادس، بمنطقة الكركارات بالصحراء المغربیة، والتي أفضت إلى تدخل حاسم وناجع لحفظ الأمن والاستقرار بھذا الجزء من التراب المغربي، وإلى ضمان انسیاب طبیعي وآمن لحركة الأشخاص والبضائع، بین المملكة المغربیة والجمھوریة الإسلامیة الموریتانیة، وفق المصدر ذاته.

وقد عبر الملك محمد السادس، للملك حمد بن عیسى آل خلیفة، عن شكره العمیق لھذا القرار الھام الذي یعكس التضامن الموصول بین البلدین الشقیقین، وعن تقدیره البالغ للمواقف الثابتة لمملكة البحرین الشقیقة في دعم السیادة الترابیة والوحدة الوطنیة للملكة المغربیة.

وتعتبر البحرين رابع دولة عربية تقدم على مثل هذه الخطوة بعد كل من الإمارات العربية والأردن، إضافة إلى جيبوتي، عدا عن الكثير من الدول الإفريقية الصديقة التي كانت سباقة إلى فتح قنصليات تابعة لها إما في مدينة العيون أو مدينة الداخلة، وذلك منذ بداية السنة الجارية.

الناس/الرباط

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.