مثير.. اكتشاف كوكب أكبر من الأرض يوجد به ماء وقابل للعيش فيه

200

اكتشف علماء فلك أمريكيون من جامعة فيلانوفا وجود كوكب يقع قرب نجم برنارد، والذي وفقا لأبحاثهم قد يكون صالحًا للعيش.

وذكرت وكالة الفضاء الأوروبية أن حجم الكوكب المكتشف يبلغ ضِعف حجم الأرض، وأكثر برودة، ومع ذلك، يعتقد العلماء أنه قد يكون ملائما للحياة البشرية، وفق ما نقلت وكالة سبوتنيك الإخبارية.

ووفقا للعلماء فإن الكوكب يقع على مسافة تبعد ست سنوات ضوئية فقط عن نجم برنارد، وهذه المسافة قصيرة للغاية وفق معايير الكون.

وسمى العلماء الكوكب “برنارد ستار بي”، أو “الأرض الخارقة”، كونه أثقل بمقدار 2.3 مرة من كوكب الأرض.

وتم اكتشافه باستخدام تلسكوب من نوع هاربس “ESO’s planet-hunting instrument” والذي يستخدم بشكل خاص خلال البحث عن الكواكب.

وأوضح الباحثون أن العام الواحد على كوكب “الأرض الفائقة” يمتد 233 يومًا فقط، أما درجات الحرارة يمكن أن تنخفض إلى ــ 150 درجة.

كما أن الكوكب مغطى بالجليد، ولكن تحت سماكته قد يكون هناك ماء، وبالتالي توجد حياة.

الناس-وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.