مصدر أممي: “ترحيب” المبعوث الخاص للصحراء بموقف إسبانيا من القضية هو “تشويه حقائق”

0 404

وصفت الأمم المتحدة تقارير عربية بشأن ترحيب مبعوثها الخاص لإقليم الصحراء بموقف إسبانيا من القضية بـ”تشويه الحقائق”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، يوم أمس الخميس 21 أبريل 2022، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك، وفق ما نقلت وكالة “الأناضول”.

والأربعاء، تواترت تقارير عربية منسوبة لمصادر حكومية في مدريد، بشأن إشادة ستيفان دي مستورا، مبعوث الأمم المتحدة للإقليم المتنازع عليه بين المغرب وجبهة “البوليساريو” بموقف إسبانيا من القضية.

وقال دوجاريك: “غالبًا ما تكون التصريحات حول مواقف وأنشطة المبعوث الشخصي للأمين العام للصحراء الغربية دي ميستورا التي لم يتم الإفصاح عنها من جانبه أو عن طريق مكتبي تشويهًا للحقائق”.

وأضاف: “المبعوث الأممي أحيط علما بدعم إسبانيا لعملية تسيرها الأمم المتحدة بشأن الصحراء الغربية، للتوصل إلى حل مقبول للطرفين، بما يتماشى مع قرارات مجلس الأمن، لا سيما أحدثها رقم 2602”.

وفي تحول لموقفها من قضية إقليم الصحراء، أعلن وزير خارجية إسبانيا خوسيه مانويل ألباريس، في مارس الماضي، أن بلاده “تعتبر مبادرة الحكم الذاتي المُقَدّمة في 2007 (من جانب المغرب) هي الأساس الأكثر جدية وواقعية وصدقية لحل النزاع حول إقليم الصحراء”.

والقرار 2602، اعتمده مجلس الأمن، في 29 أكتوبر الماضي، بشأن “تحقيق حل سياسي واقعي وعملي ودائم ومقبول من الطرفين (المغرب وجبهة البوليساريو) لمسألة الصحراء الغربية على أساس التوافق بينهما”.

وفي 1975، بدأ النزاع بين المغرب و”البوليساريو” حول إقليم الصحراء، بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، ليتحول الخلاف إلى نزاع مسلح استمر حتى 1991، حين وقع الطرفان اتفاقا لوقف إطلاق النار برعاية أممية.

وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح حكما ذاتيا موسعا تحت سيادتها، فيما تطالب “البوليساريو” بتنظيم استفتاء لتقرير المصير، وهو طرح تدعمه الجزائر التي تؤوي لاجئين من الإقليم.

الناس/وكالات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.