مغاربة يأوون مواطنا جزائريا في البرازيل بعدما تقطعت به السبل يثير جدلا في مواقع التواصل+فيديو

854

تناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر مواطنا جزائريا يتحدث إلى قناة تلفزية جزائرية، من البرازيل بعدما تقطعت به السبل هناك ولم يستطع العودة إلى بلاده بسبب الإجراءات المتخذة بسبب كورونا.

وكانت المفاجأة التي أعلن عنها المواطن الجزائري مسعود لشهب هي أنه بعدما اتصل بالسفارة الجزائرية بِساو باولو بالبرازيل، ولم يقدموا له أية مساعدة، لم يجد غير أسرة مغربية، التي آوته فيه بيتها، وأطعمته ولم تجعله في حاجة إلى أي شيء.

بسبب كورونا.. جزائري تقطع به لحبل في البرازيل والمغاربة هما اللي احتاضنوه.. ديما رجال!

بسبب كورونا.. جزائري تقطع به لحبل في البرازيل والمغاربة هما اللي احتاضنوه.. ديما رجال!

Publiée par ‎Annass الناس‎ sur Lundi 18 mai 2020

وبينما التقط مذيعة القناة (النهار) المعلومة من المواطن الجزائري واستغلها ليوجه الشكر للمغاربة، انبرى العديد من النشطاء إلى التفاعل مع الشريط، وفي حين علق البعض على الموقف بأن ذلك من شيم المغاربة الذين معروفون بالكرم وحسن الضيافة، طفق بعض النشطاء يوجه اللوم للجارة الشرقية للمغربية، ولاسيما لساستها وحكامها وبعض الموالين للسلطة الذين لا يجدون فرصة إلا ليسيئوا للمغرب والمغاربة.

نزار البطل  

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.