من هو الشهيد بهاء أبو العطا الذي اغتاله جيش الاحتلال اليوم الثلاثاء؟

134

تصدر اسم الشهيد بهاء أبو العطا، طوال الفترة الماضية، عناوين أخبار وسائل الإعلام الإسرائيلي، نظرًا لدوره الكبير في قيادة سرايا القدس.

واغتال جيش الاحتلال، فجر اليوم الثلاثاء، الشهيد بهاء أبو العطا، الذي يعتبر قائد المنطقة الشمالية لسرايا القدس في قطاع غزة، وأحد أبرز أعضاء مجلسها العسكري.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، في أعقاب عملية الاغتيال: “أبو العطا” كان بمثابة قنبلة موقوتة، وسعى في الأيام القليلة المقبلة لتنفيذ عمليات مختلفة، وفي مقدمتها إطلاق قذائف صاروخية على منطقة غلاف غزة.

ويعتبر أبو العطا، من الشخصيات المؤثرة في سرايا القدس، الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، ومسؤول عن الكثير من العمليات الهجومية ضد الاحتلال الإسرائيلي، وخاصة إطلاق الصواريخ.

ويطلق جيش الاحتلال، على أبو العطا، بأنه من أكثر الشخصيات خطراً عليها إلى جانب الأمين العام لـ (حزب الله) حسن نصر الله، وقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

وحسب حركة الجهاد الإسلامي، فقد أصبح الشهيد أبو العطا مصنفاً لدى الاحتلال الإسرائيلي، كواحد من أبرز المطلوبين مؤخراً على مستوى الإقليم بأكمله، وليس على نطاق القطاع.

وولد الشهيد أبو العطا، في حي الشجاعية بمدينة غزة في 25/11/1977م، حيث درس بمدراسها، وأنهى المرحلة الثانوية وواصل مسيرته الجامعية، ودرس علم الاجتماع.

والشهيد أبو العطا، متزوج وله خمسة أبناء، وهم (سليم 19 عاماً، ومحمد 18 عاماً، وإسماعيل 15 عاماً، وفاطمة 14 عاماً، وليان 10 أعوام)، حيث التحق في صفوف حركة الجهاد الاسلامي منذ بداية العام 1990، وتدرج في العمل التنظيمي، حتى أصبح قائد المنطقة الشمالية بسرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

قاد جولات التصعيد والحروب على قطاع غزة بنفسه، فكان نعم القائد في الميدان، ونعم الموجه للجنود، وتعرض لثلاثة محاولات اغتيال كان آخرها عام 2014 خلال العدوان على غزة.

الناس/متابعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.