هذه إطلالة على أبرز ما نشرته الصحف الوطنية اليوم الأربعاء

98

ليبيراسيون

  • إطلاق منصة (بلادي فقلبي) لتعزيز التواصل مع المغاربة المقيمين بالخارج.

أطلقت الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، الاثنين بالرباط، منصة “بلادي فقلبي” (Bladifqalbi)، وهي منصة رقمية مخصصة لتعزيز التواصل مع المغاربة المقيمين بالخارج، وتسليط الضوء على إنجازات ومبادرات الكفاءات المغربية بالخارج. وتهدف هذه المنصة إلى تقوية ارتباط المغاربة المقيمين بالخارج ببلدهم الأصلي بثقافته وهويته وتاريخه، خاصة الأجيال الصاعدة، لاسيما خلال هذه الفترة الاستثنائية المرتبطة بجائحة كورونا. كما تروم تبادل وتقاسم الاقتراحات والتجارب حول المواضيع التي تهم قضايا هذه الفئة، وكذا تلك التي تهم المملكة وتساهم في تعزيز إشعاعها على المستوى الجهوي والدولي.

  • مطار فاس سايس: انخفاض حركة النقل ب 70 في المائة خلال 2020.

سجلت حركة النقل عبر مطار فاس سايس انخفاضا بنسبة 91، 70 في المئة سنة 2020، مقارنة مع العام السابق لها. وسافر عبر مطار فاس سايس خلال العام الماضي ما مجموعه 412 ألف و710 مسافر مقابل مليون و418 ألف و950 مسافرا عام 2019، وفق المعطيات الاحصائية للمكتب الوطني للمطارات. وعلى الصعيد الوطني، سجل النقل التجاري الجوي للمسافرين خلال العام الماضي انخفاضا بقيمة 48، 71 في المائة مقارنة مع عام 2019. وفي دجنبر الماضي، سافر عبر المطار 39 ألف و962 مسافرا مقابل 111 ألف و731 مسافرا خلال نفس الفترة من 2019، أي بانخفاض بلغ 23،64 في المئة. واحتل مطار فاس سايس الرتبة الخامسة بعد مطارات الدار البيضاء- محمد الخامس ومراكش- المنارة وأكادير- المسيرة وطنجة- ابن بطوطة، في إطار ترتيب حركة النقل الجوي التجاري حسب المناطق.

ليكونوميست

  • الرباط: شركة (ريضال) تستثمر أزيد من 900 مليون درهم خلال ثلاث سنوات. استطاعت مدينة الرباط أن تصمد أكثر أمام التساقطات المطرية الغزيرة التي شهدتها الأسبوع الماضي العديد من جهات المملكة، والتي تسببت في أضرار جسيمة، لاسيما بمدينة الدار البيضاء. وبحسب جلال قدوري، نائب عمدة العاصمة، فإن هذا الصمود جاء ثمرة للجهود التي بذلت لتجديد الطرق بالعاصمة في إطار برنامج التنمية الحضرية المندمجة “الرباط عاصمة الأنوار 2014-2020”. ومن إجمالي 9.4 مليار درهم، تم تخصيص حوالي 30 في المئة من هذا البرنامج لتعزيز البنية التحتية الأساسية. وأوضح مصدر من شركة “ريضال” أن هذه الأخيرة انخرطت في استثمارات لتطوير شبكة الصرف الصحي السائل على مستوى التجمع الحضري الرباط-سلا-تمارة. وتم خلال السنوات الثلاث الماضية، تخصيص أكثر من 900 مليون درهم لتقوية هذه الشبكة. وقد أضحت هذه العملية ضرورية لتجنب تكرار الفيضانات القوية، التي ضربت بشدة خلال سنة 2017، التجمع الحضري، لا سيما مدينتي الرباط وسلا.
  • نحو إنشاء متحف للتراث بعين أسردون.

تم تخصيص استثمار يبلغ 34 مليون درهم لتثمين الموقع السياحي لعين أسردون من خلال تحويل قصر عين أسردون إلى متحف للتراث. ويتعلق الأمر بمنشأة ثقافية للقرب والتحسيس بأهمية التراث المادي وغير المادي المحلي وكذا تهيئة الفضاءات الخضراء وإعادة هيكلة المحلات والأنشطة الاقتصادية على مستوى الموقع. من جهة أخرى، سيتم دعم هذه الوجهة المعروفة وطنيا ودوليا بممارسة رياضة القفز بالمظلات من خلال تنفيذ عدد من المشاريع في هذا المجال.

البيان

  • كوفيد 19: تعبئة الوسائل اللازمة لإنجاح حملة التلقيح.

تم بالدار البيضاء، على هامش بدء توزيع الدفعات الأولى للقاح على مختلف جهات المملكة، التأكيد من أن وزارة الصحة، قامت بتعبئة الوسائل البشرية والمادية اللازمة، حتى تمر الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا (كوفيد -19) في أحسن الظروف. وفي هذا السياق، قدم مسؤولون من وزارة الصحة، كانوا متواجدين بمقر الوكالة المستقلة للتثليج بالدار البيضاء (RAFC)، حيث يتم تخزين اللقاحات في ظل ظروف آمنة للغاية، معطيات ضافية بشأن التدابير المعتمدة فيما يتعلق بالموارد البشرية والقدرات اللوجيستيكية والتقنية، المعبأة لهذه الغاية، علاوة على طبيعة الشراكات مع الفاعلين بالقطاع الخاص المنخرطين في هذه الحملة. وأبرز عهدي محجوب، مدير التموين بوزارة الصحة، في تصريح صحفي، أنه عملا بالتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وفي إطار الاستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد كوفيد -19، قامت وزارة الصحة بتعبئة وسائل بشرية ولوجستيكية وتقنية هائلة، من أجل إنجاح حملة التلقيح. وأضاف أن هذه العملية التي تعرف تعبئة أطباء وصيادلة وممرضات وممرضين، وتقنيين وإداريين، تطلبت إقامة شراكات مع القطاع الخاص للاستفادة من خبراته من الناحية اللوجستيكية والتقنية. وبناء عليه، أكد محجوب، أن وزارة الصحة وفرت سعة تخزين تتجاوز 50 ألف متر مكعب.

  • تجربة تومليلين مصدر إلهام لنموذج غير مؤسساتي للحوار بين الثقافات.

أكدت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أمينة بوعياش، أن تجربة دير تومليلين، بالقرب من أزرو، تشكل مصدر إلهام لبلورة نموذج غير مؤسساتي للحوار بين الثقافات. واعتبرت بوعياش، في كلمة خلال افتتاح ندوة دولية رقمية تحت شعار “الحفاظ على الذاكرة ونقلها لترسيخ مفهوم الآخر”، إن تجربة تومليلين تقدم حالة جديرة بالتأمل ونموذج للإلهام بشأن كيفية بلورة نموذج غير مؤسساتي للحوار بين الثقافات في فضاء حر حيث تم بناء ذاكرة جماعية، تم تثمينها ليس فقط في نقاش تعددي، بل وأساسا من خلال الاحتفاء المشترك بمعتقدات وأفكار الجميع. وأضافت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، خلال هذه الندوة التي تنظمها الرابطة المحمدية للعلماء من خلال مركزها “تعارف” (مركز البحث والتكوين في العلاقات بين الأديان وبناء السلم)، إن الطريقة التي تمكنت تومليلين من بناء نفسها، بكيفية طبيعية وأصيلة، وأكثر ارتباطا بمغربيتها، تمثل ذاكرة يمكن وصفها بالكونية.

أوجوردوي لوماروك

  • نمو أخضر: المغرب يعمل على إزالة الكربون من مقاولاته الصناعية.

انتقلت المملكة إلى السرعة القصوى في ما يتعلق بإزالة الكربون من صناعتها. ولتحقيق ذلك، تتطلع الدولة إلى توسيع النطاق والوصول إلى أكبر عدد ممكن من المصنعين، وخاصة المقاولات الصناعية الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة. وفي هذا الصدد، تم إطلاق، أمس الثلاثاء، برنامج “تطوير- نمو أخضر” لدعم المقاولات الصناعية الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة من أجل إنتاج خال من الكربون. ويتوخى هذا البرنامج، الذي تسهر على تنفيذه الوكالة الوطنية للنهوض بالمقاولة الصغرى والمتوسطة (مغرب المقاولات) والوكالة المغربية للنجاعة الطاقية، مواكبة المقاولات الصناعية الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة في تطوير العمليات والمنتجات الخالية من الكربون ودعم انبثاق قطاعات صناعية خضراء جديدة وتقليص مستوى التلوث الصناعي.

  • تمويلات صغرى: البنك الأوروبي للاستثمار يوافق على قرض بقيمة 108 مليون لفائدة (جيدة).

أعلن كل من البنك الأوروبي للاستثمار وشركة تمويل مؤسسات التمويل الأصغر (جيدة) عن توقيع اتفاق قرض بقيمة 10 ملايين أورو (أزيد من 108 مليون درهم) لدعم أنشطة القروض الصغرى المدرة للدخل في المغرب. وذكر بلاغ مشترك أن هذا الدعم جاء لتقوية قدرة شركة “جيدة” على تمويل مؤسسات التمويل الأصغر بالمغرب، ودعم عملها في مجال الدمج المالي والتنمية الاجتماعية. وأضاف المصدر ذاته أنه سيتم استخدام هذا التمويل حصريا لتمويل القروض الصغرى التي تقل قيمتها عن 25 ألف أورو (270.000 درهما تقريبا)، من أجل دعم الأنشطة المدرة للدخل والمساعدة في الحفاظ على مناصب الشغل من خلال المقاولات الصغيرة والصغرى، التي تشغل أقل من 10 أشخاص في المناطق الحضرية والقروية، وكذا العاملين المستقلين والمقاولين الذاتيين والمقاولين الصغار.

الأحداث المغربية

  • دورة استثنائية للقوانين الانتخابية.

شارفت الدورة البرلمانية الخريفية على نهايتها، ولم تحل بعد مشاريع القوانين الانتخابية على البرلمان، ولا على مجلسي الحكومة والوزراء. ويبدو أن هذه المشاريع، التي طال انتظارها بعد إقفال المشاورات السياسية، التي أشرفت عليها وزارة الداخلية مع الأحزاب السياسية، ستعرف طريقها نحو المؤسسة التشريعية في دورة برلمانية استثنائية، وفقا لإفادة توصلت بها “الأحداث المغربية” من مصدر حزبي رفيع المستوى، أكد استحالة التراجع عن تنظيم الانتخابات خلال هذه السنة. ورجح المصدر نفسه أن تفرغ الحكومة من تهييء مشاريع القوانين الانتخابية خلال أسابيع، بعد أن يكون تدبير التلقيح ضد کوفید 19 قد قطع أشواطا مهمة، مضيفا أن الترتيبات الخفية تظهر أن موعد إجراء الانتخابات سيكون منتصف هذه السنة، وفي أقصى التقديرات في شهر يوليوز القادم، على أن تستمر العملية لغاية شهر أكتوبر ما دام أن هذه السنة ستكون سنة انتخابية بامتياز، تجدد فيها عضوية المؤسسة التشريعية والجماعات الترابية وكذا الغرف المهنية.

  • أخيرا.. علاج لنبتة الصبار

أعلن وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، عن وجود حل نهائي للقضاء على الحشرة القرمزية، التي تفتك بنبتة الصبار بعدد من المناطق الفلاحية بالمغرب، حيث أكد، في كلمته بمجلس النواب أنه تم التوصل لحل نهائي للحشرة القرمزية التي تتسبب سنويا في إتلاف هكتارات نبتة الصبار. وأوضح وزير الفلاحة أن المختصين توصلوا إلى أنماط جينية للقضاء نهائيا على الحشرة، لافتا إلى بداية العمل بهذا الحل في شهر فبراير المقبل، ومشيرا إلى أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونسا” يتابع عن كثب الأمراض، التي تصيب النباتات والمنتجات الفلاحية المغربية. وتشير معطيات رسمية إلى أن زراعة الصبار تغطي حاليا مساحة 160 ألف هكتار بجهات مراكش آسفي والدار البيضاء – سطات، وكلميم واد نون. وظهرت الحشرة القرمزية بالمغرب في أواخر سنة 2014، حيث تم الإبلاغ لأول مرة عن هذه الآفة الزراعية المدمرة في منطقة سيدي بنور بإقليم الجديدة، وهي حشرة تصيب نبات الصبار فقط، وتتميز بلون أحمر داكن نظرا لإفرازها سائل “الكرمن”، وموطنها الأصلي هو الغابات الاستوائية وشبه الاستوائية بأمريكا الجنوبية.

العلم

  • الدفعات الأولى من اللقاحات وصلت عدة أقاليم، واللقاح الصيني يصل إلى المغرب.

يوجد المغرب حاليا في الأمتار الأخيرة لبداية عملية التطعيم، لكن دون الإعلان عن تاريخ محدد لانطلاقها. وقالت مصادر عليمة إن مهمة الإعلان عن بداية العملية من اختصاص مديرية السكان، التابعة لوزارة الصحة. كما أن العديد من أقاليم المملكة توصلت بالدفعة الأولى من اللقاح. وفي هذا السياق، أعلنت شركة الخطوط الملكية المغربية، أمس الثلاثاء، وصول الدفعة الأولى من اللقاح الصيني ضد فيروس كورونا المستجد للمغرب. وقالت الشركة، في تدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، إن طائرة الشحن “حطت قبل قليل بمطار محمد الخامس قادمة من بكين في رحلة مباشرة دامت 13 ساعة، محملة بالدفعة الأولى من اللقاح الصيني ضد كورونا”. وأضافت أنه بالمقابل حلقت طائرة “RGY-CN” لجلب دفعة أخرى من اللقاح ليتم ربط المملكة المغربية بعواصم اللقاح عبر جسر جوي متواصل، الأمر الذي يؤكد أن عملية توريد اللقاح ستبدأ بشكل متواصل.

  • أزيد من 474 ألف طن حجم صادرات الخضروات والفواكه إلى حدود يناير الجاري.

أفاد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، بأن مجموع صادرات الخضروات والفواكه بلغ إلى حدود يناير الجاري 474 ألف و900 طن. وأبرز أخنوش، في معرض رده على سؤال محوري حول “الموسم الفلاحي الحالي” بمجلس النواب، أن صادرات الخضروات والفواكه عرفت زيادة قدرها 9 في المئة مقارنة مع الموسم الفارط في نفس الفترة، منها 260 ألفا و100 طن من الطماطم، (بزيادة +1 في المئة)، مشيرا إلى أن صادرات الحوامض بلغت 286 ألف و300 طن أي بارتفاع قدره 12 في المئة مقارنة بنفس الفترة خلال الموسم المنصرم. وأضاف أن صادرات المنتوجات الفلاحية المحولة (باستثناء السكر ومستحضرات السكر) بلغت 477 ألفا و800 طن (+12 في المئة)، تهم الفراولة المجمدة 69.800 طن (+2 في المئة)، وشراب الفواكه والعصير والنكتار 21.200 طن (+28 في المائة)، مبرزا أن صادرات منتوجات الصيد البحري بلغت 813 ألفا و300 طن، بارتفاع بنسبة 7 في المئة.

الاتحاد الاشتراكي

  • أديس أبابا: المغرب يؤكد مجددا مواقفه الثابتة إزاء حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف.

أكد المغرب مجددا أمام الاتحاد الافريقي، مواقفه الثابتة إزاء حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف. وذكر السفير الممثل الدائم للمملكة لدى الاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة، محمد عروشي، في معرض مداخلته خلال الدورة العادية الـ 41 للجنة الممثلين الدائمين بالاتحاد الإفريقي، التي تواصل أشغالها عبر تقنية المناظرة المرئية، تحضيرا للقمة المقبلة للاتحاد الافريقي (6 و7 فبراير)، بأن المغرب، تحت القيادة المستنيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، يضع القضية الفلسطينية على رأس انشغالاته ولن يتنازل أبدا عن دوره في الدفاع عن الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني. وأكد الدبلوماسي المغربي أن المغرب سيظل كما كان على الدوام، إلى جانب أشقائه الفلسطينيين وسيواصل التزامه البناء، للتوصل إلى إحلال سلام عادل ومستدام في منطقة الشرق الأوسط. كما أكد الوفد المغربي على ضرورة الحفاظ على الطابع الخاص للقدس الشريف واحترام حرية ممارسة الشعائر الدينية لمعتنقي الديانات التوحيدية الثلاث، وكذا الطابع الإسلامي للقدس الشريف والمسجد الأقصى. Maroc le Jour

  • كوفيد-19: حوالي 38 في المئة من المقاولات خفضت أعداد مستخدميها نهاية سنة 2020.

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن حوالي 38 في المئة من المقاولات المنظمة خفضت حجم يدها العاملة في النصف الثاني من سنة 2020 مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2019، بسبب تداعيات الأزمة الصحية لكوفيد-19. وأوضحت المندوبية، في “البحث الثالث حول تأثير كوفيد-19 على نشاط المقاولات”، أن نسبة المقاولات الكبرى التي قد تكون قلصت عدد عمالها حسب الفئة، بلغت 41.9 و33.4 في المئة من المقاولات الصغرى والمتوسطة، و39.3 في المئة بالنسبة للمقاولات الصغيرة جدا. وأشارت إلى أن نسبة انخفاض عدد العاملين بلغت 50 في المئة فأكثر بالنسبة ل43 في المئة من بين المقاولات التي صرحت بانخفاض في اليد العاملة (37.5 في المئة) خلال النصف الثاني من سنة 2020 مقارنة بمستوى التشغيل لنفس الفترة من سنة 2019، وترتفع هذه النسبة إلى أكثر من نصف المقاولات الصغيرة جدا، و27 في المئة بالنسبة للمقاولات الصغرى والمتوسطة، و11 في المئة بالنسبة للمقاولات الكبرى.

  • جهة الشرق تستقبل الدفعة الأولى من لقاح فيروس كورونا المستجد.

استقبلت جهة الشرق، مساء الاثنين، الدفعة الأولى من جرعات اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، تحسبا لانطلاق عملية واسعة للتلقيح بكافة التراب الوطني. وأكد الدكتور عبد المالك كوالا، المدير الجهوي للصحة بالشرق، في تصريح للصحافة بالمناسبة، أن جهة الشرق “استقبلت الدفعة الأولى من اللقاح ضد كوفيد 19”. وأضاف المسؤول أن “هذه الدفعة وصلت من الدار البيضاء، وسيتم استعمالها في إطار عملية التلقيح الوطنية حسب معايير الأسبقية للفئات المستهدفة التي وضعتها وزارة الصحة”. ومن جانبه، اعتبر جواد رحيمي، رئيس وحدة التموين والصيدلة بالمديرية الجهوية للصحة، أنه تم تخزين الجرعات المسلمة في غرف مبردة ومكيفة لضبط درجة الحرارة بين 2 و8 درجات مئوية، والتي تعتبر درجة حرارة استقرار لقاح أسترازينيكا”.

لوماتان

  • أمزازي: الإجراءات الصحية المعتمدة داخل المدارس ساهمت في الحيلولة دون تسجيل أي بؤرة وبائية. قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، إنه “منذ بداية الموسم الدراسي وحتى 23 يناير، تم تسجيل 18.072 حالة إيجابية، من بين 5897 تلميذا و10.211 أستاذا و1964 إطارا بالإدارة التربوية أو أطر آخرين”. وأضاف أمزازي، في حديث خص به صحيفة (لوماتان)، أنه لم يتم تسجيل أي بؤرة في أي مؤسسة مدرسية، لأن الغالبية العظمى من هذه الحالات الإيجابية جاءت من خارج المدرسة، مبرزا أن الإجراءات الصحية المتخذة على صعيد المدارس ساهمت في مكافحة تفشي وباء كوفيد 19. من جهة أخرى، أبرز الوزير أن الدروس المتعلقة بالعام الدراسي 2020-2021 يتم بثها عبر شبكة الانترنت على شكل مقاطع فيديو بالنسبة للأسلاك التعليمية الثلاث، مشيرا، في هذا الصدد، إلى أنه تم بث 6.756 درسا حتى 23 يناير، ووضعها رهن إشارة جميع التلاميذ عبر منصة TelmidTICE، التي يظل الولوج إليها مجانيا. (حوار)
  • المغرب والولايات المتحدة ينظمان اجتماعا جهويا حول التعاون في مجال مكافحة الانتشار النووي وأسلحة الدمار الشامل.

تنظم وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ووزارة الخارجية الأمريكية، من 26 الى 29 يناير الجاري، اجتماعا جهويا عن بعد حول التعاون في مجال مكافحة انتشار الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل، والذي يندرج في إطار تتبع أنشطة مجموعة العمل المغرب والولايات المتحدة حول القضايا الأمنية، المنبثقة عن الحوار الاستراتيجي. ويأتي هذا الاجتماع في سياق يتميز بتنامي التهديدات الأمنية العابرة للحدود التي تفرضها الجماعات الارهابية والحركات الانفصالية، ولاسيما أنشطتها الهادفة الى الحصول على أسلحة الدمار الشامل. وفي هذا الإطار، اعتمد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة جملة من نظم العقوبات من بينها القرار رقم 1540 الذي يمثل الأساس حيث يستهدف الفاعلين غير الرسميين والجماعات المسلحة والارهابيين، وذلك في إطار مكافحة انتشار الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل. وخلال هذا اللقاء الجهوي، سيتم تنظيم موائد مستديرة ينشطها خبراء دوليون لتحديد الممارسات الفضلى وكذا تقاسم التجارب في مجال تنفيذ العقوبات الدولية حول حالات محددة تابعة لمجلس الامن الدولي.

اليوم المغربي

  • المؤسسة الوطنية للمتاحف تطلق مسابقة إبداعية لإعادة تشكيل هويتها البصرية.

تنظم المؤسسة الوطنية للمتاحف، في الفترة الممتدة من 20 يناير إلى 15 فبراير، مسابقة للإبداع والإنتاج في مجال الرسوم البيانية بهدف إعادة تشكيل هويتها البصرية ونشرها على وسائط الاتصال. وأبرزت المؤسسة أنه “احتفالا بالذكرى العاشرة لتأسيسها، ترغب المؤسسة في تجديد علامتها المميزة من خلال إبراز أهدافها الرئيسية، بما في ذلك صون الإرث المتحفي من خلال إثراء رصيد المتاحف، وجرد التراث القائم والحفاظ عليه، وتشجيع التكوين، وعرض وتعزيز التراث الثقافي المغربي وتعميم الوصول إلى الفن والثقافة”. وأضاف المصدر ذاته أن “هذا التجديد يواكبه التفكير في الهوية البصرية الشاملة للمؤسسة” بهدف توضيحها وضمان حسن تناسقها بحيث تلائم أي نوع من الوسائط، والتعريف بهذا التغيير، إلى جانب “تحديث صورة المؤسسة الوطنية للمتاحف وإضفاء دينامية عليها”. وتهدف هذه المسابقة، أيضا، إلى تحديث العلامة المميزة للمؤسسة الوطنية للمتاحف، بما يتماشى مع مهامها، مع الحفاظ على أصالتها بغية جعلها مرجعا حقيقيا في صميم عالم الثقافة والفن في المغرب وخارجه.

المساء

  • اتصالات المغرب تستعين بكاسبيرسكي لحماية هواتف زبنائها.

يبدو أن المخاطر التي تتهدد هواتف المغاربة قد ساهمت في تحقيق تقارب بين “اتصالات المغرب” وشركة “كاسبيرسكي”. فمن أجل حماية الحياة الرقمية لزبنائها بشكل فعال، أطلقت “اتصالات المغرب” حلين بالشراكة مع مختبر KASPERSKY LAB، ويتعلق الأمر بكل من الحماية على الإنترنت والرقابة الأبوية. وسيوفر حل INTERNET SECURITY حماية شاملة ضد التهديدات، التي يشكلها استخدام الإنترنت على الهوية والخصوصية والمعاملات المالية والأسرة عبر الشبكة العنكبوتية. ويتيح هذا الحل التصفح وإجراء المعاملات البنكية والشراء واللعب والمشاركة بأمان تام، وهو حل متوافق مع أجهزة الكمبيوتر الشخصية وأجهزة MAC والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية التي تعمل بنظام “الأندرويد”. ويتيح الحل مزايا متعددة أهمها الأمان والحماية إذ يحمي من الفيروسات وسرقة البيانات الشخصية والبرامج الضارة والمواقع الاحتيالية، ويمنع محاولات الوصول عن بعد إلى الأجهزة. كما يوفر حماية كاملة ضد أي نوع من الهجمات للتصفح الآمن، بالإضافة إلى الحماية البنكية.

  • أحزاب تطالب بالدعم المادي للفلاحين.

دعا حزب التقدم والاشتراكية وحزب الاستقلال، على لسان نائبين برلمانيين، حكومة سعد الدين العثماني، إلى ضرورة الالتفاتة إلى الفلاحين والكسابة، الذين يمرون بضائقة كبيرة نتيجة تراكمات توالي سنوات الجفاف وكذا جائحة كورونا، التي زادت أوضاعهم سوءا. وقال الفريق الاستقلالي بمجلس النواب إن الحكومة مطالبة بالتدخل مراعاة للوضعية المزرية التي يعيشها الكسابة. وخلال مداخلة له بجلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، قال عمر حجيرة، النائب البرلماني عن حزب الاستقلال، إن هذه الفئات بالجهة الشرقية تعاني من خصاص كبير على كل الأصعدة، وهو الوضع الذي أكد أنه ينسحب على كل كسابة وفلاحي مختلف الجهات بالمغرب. وأكد احجيرة أن دعم الفلاحين بالشعير لوحده غير كاف في ظل هذه الوضعية بالنسبة إلى الكسابة والفلاحين، بل لا بد من صرف مساعدات مالية، وأن تكون على وجه الاستعجال، مضيفا أن الحكومة يجب أن تلتفت إلى مربي الماشية، الذين ساهمت الجائحة في انسداد أفق الربح أمامهم منذ بداية انتشار هذا الوباء، خاصة بعد قرار إغلاق الأسواق الأسبوعية، وهو الشيء الذي لم يؤثر فقط على الكسابة الكبار، بل أيضا على الصغار منهم ممن يعيشون على تربية المواشي وليست لديهم أية مداخيل أخرى.

الصحراء المغربية

  • اختصاصي في التلقيح: الملقحون بشكل جيد لا يتعرضون للإصابة بالنوع الوخيم أو الحرج لفيروس كوفيد 19. أكد البروفيسور أحمد عزيز بوصفيحة، أستاذ في الطب واختصاصي في التلقيح، عدم ثبوت مساهمة الأشخاص الملقحين ضد كوفيد 19 في نقل الفيروس بين الناس، وإن كان من الممكن حمل الملقحين للفيروس في المسالك الهوائية العليا، وفقا للمعطيات الأولية المتوفرة حول الموضوع إلى غاية الآن. وذكر بوصفيحة، وهو أستاذ لطب الأطفال في كلية الطب والصيدلة الدار البيضاء، في تصريح لـ”الصحراء المغربية”، أن الملقحين بشكل جيد، أي أخذ الجرعة الأولى والثانية في أوقاتها، لا يتعرضون للإصابة بالنوع الوخيم أو الحرج لفيروس كوفيد، استنادا إلى الحماية التي توفرها جل اللقاحات للنوع الحرج من المرض، بنسبة تقارب 100 في المئة ومن كل أنواع فيروسات کوفید بنسبة تتراوح بين 70 إلى 95 في المئة. وأكد اختصاصي المناعة والتلقيح أنه لا داعي للتقيد بالإجراءات الاحترازية بين الأشخاص الذين خضعوا للتلقيح، شريطة مرور 15 يوما عن أخذ الجرعة الثانية من اللقاح.
  • أمكراز: برنامج “ممكن” ساهم في إحداث أزيد من 629 ألف منصب شغل.

أفاد محمد أمكراز، وزير الشغل والإدماج المهني، أن البرنامج الوطني للنهوض بالتشغيل “ممكن” مکن، خلال ثلاث سنوات من إطلاقه، من إحداث حوالي 629 ألفا و7 مناصب شغل، منها 486 ألفا و435 منصبا بالقطاع الخاص المهيكل، و142 ألفا و572 بالقطاع العام، وهو ما يمثل نسبة 52 في المئة من الأهداف المسطرة. وأضاف أمكراز، خلال رده على سؤال شفهي بمجلس النواب، حول “تفاقم معضلة البطالة”، أنه استفاد في مجال تحسين قابلية التشغيل، إلى متم شهر شتنبر 2020، حوالي 757 ألفا و379 باحثا عن شغل، أي بنسبة إنجاز تقدر ب 75 في المئة، مقارنة مع الأهداف المسطرة، وتم دعم تشغيل 372 ألفا و25 باحثا عن شغل في إطار العمل المأجور، أي بنسبة إنجاز تقدر ب74 في المئة مقارنة مع الأهداف المسطرة، كما تمت مواكبة إحداث 12 ألفا و337 وحدة اقتصادية صغيرة، أي بنسبة إنجاز تقدر ب 61 في المئة مقارنة مع الأهداف المسطرة. وذكر المسؤول الحكومي بالإضافة إلى الإجراءات الوطنية لإنعاش التشغيل، أنه تم وضع إجراءات جهوية متكاملة مع التدابير الوطنية، حيث عرف ورش جهوية التشغيل تحقيق عدة إنجازات تمثلت بالخصوص في وضع إجراءات جهوية مكملة للتدابير الوطنية للتشغيل تهم دعم التشغيل بالجمعيات والمهن الحرة، والنهوض بإنشاء المقاولات الصغرى، ودعم الحركية المجالية لفائدة الباحثين عن عمل للاستفادة من تكوين تأهيلي أو مقابلات الانتقاء لعروض شغل.

بيان اليوم

  • أزولاي يبرز دور المغرب في الحفاظ على الذاكرة.

أكد المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، سالم بن محمد المالك، أن المملكة تعد “نموذجا في مجال الحفاظ على العادات والتقاليد، لاسيما الخاصة منها بالطائفة اليهودية”. واعتبر المالك، في معرض مداخلته خلال افتتاح ندوة دولية رقمية تحت شعار “الحفاظ على الذاكرة ونقلها من أجل إغناء متبادل” أن أي برنامج للتنمية مطالب بأخذ الذاكرة بعين الاعتبار، انطلاقا من الأهمية الكبرى التي تحظى بها. ومن جهته، أكد أندريه أزولاي، مستشار جلالة الملك، والرئيس المؤسس لجمعية الصويرة موغادور، أن المغرب يشهد دينامية استثنائية في ما يتعلق بضخ نفس جديد في كل تجليات تنوعه وصمود كافة أبعاد تاريخه وترسيخ تجذرها”. وأضاف أن الدول التي تتنكر لتاريخها وتعجز عن مقاومة الأوهام المأساوية الناجمة عن فقدان الذاكرة تهدد مصيرها وتضعفه بنفسها. وشدد على أنه “إذا لم نتذكر تاريخنا، فمن سيتذكره لنا؟ إننا جميعا بحاجة إلى الماضي لبناء مستقبلنا”، معتبرا أن التاريخ “غير قابل للنقض” وأنه “لا يمكن كتابته حسب تقلبات اللحظة.. ففي يوم من الأيام سيفرض على الجميع حقيقة وقائعه”.

  • افتتاح قنصلية فخرية للمغرب في كالكوتا بالهند.

تم مؤخرا افتتاح قنصلية فخرية للمغرب في كالكوتا، عاصمة ولاية البنغال الغربية الهندية، وذلك في إطار تعزيز العلاقات الدبلوماسية بين المملكة المغربية وجمهورية الهند. وأكد سفير المغرب لدى الهند، محمد مالكي، في كلمة خلال حفل نظم بهذه المناسبة، على أهمية افتتاح قنصلية فخرية للمغرب في الهند لتوطيد أواصر الصداقة وعلاقات التعاون بين البلدين في كافة المجالات، وخاصة التجارة، والاستثمار، والسياحة، وتنقل الأشخاص ونقل السلع. وبعدما أبرز الإمكانات الاقتصادية وفرص الاستثمار المتعددة التي تزخر بها المملكة، أشاد الدبلوماسي المغربي بالعلاقات السياسية الممتازة التي تجمع بين البلدين، بحسب بيان لسفارة المغرب في الهند. كما أكد السفير، خلال هذا الحدث، أنه يتعين على رجال الأعمال بالبلدين الاستفادة بشكل أكبر من الزخم الذي ضخته الزيارة التاريخية التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الهند في 2015، والتي أسهمت بشكل ملحوظ في تطوير العلاقات الثنائية.

لوبينيون

  • أديس أبابا: المغرب يجدد دعوته إلى إحداث منصة للخبراء الأفارقة تعنى بمكافحة الأوبئة.

جدد المغرب، أمام الاتحاد الإفريقي بأديس أبابا، دعوته لإحداث منصة للخبراء الأفارقة تعنى بمكافحة الأوبئة بالقارة الإفريقية. وأكد السفير الممثل الدائم للمملكة لدى الاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة، محمد عروشي، الذي كان يتحدث الاثنين خلال الدورة الـ41 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الإفريقي التي واصلت أشغالها عبر تقنية الاتصال المرئي، تحضيرا لقمة الاتحاد الإفريقي المقبلة (6 و7 فبراير)، على ضرورة إحداث هذه المنصة من أجل مواكبة السلطات المختصة في البلدان الإفريقية بالخدمات الاستشارية اللازمة لمكافحة الأوبئة في إفريقيا، وتعزيز تبادل التجارب لتوطيد التعاون بين بلدان القارة. وأشار عروشي، الذي يقود الوفد المغربي إلى أشغال هذه الدورة، إلى أن هذا الاقتراح يندرج في إطار جهود الاتحاد الإفريقي الهادفة إلى تعزيز المعرفة والخبرة الإفريقية، علاوة على ضمان استقلاليته في مجال المنتجات والمعدات واللوجستيات الطبية.

  • المكتب الوطني المغربي للسياحة يعتزم إعطاء دفعة جديدة لجهة درعة تافيلالت.

أعلن المكتب الوطني المغربي للسياحة، الاثنين، أن المرحلة التاسعة من جولة المكتب توقفت نهاية الأسبوع في ورزازات. وأكد المكتب في، بلاغ صحفي، أن عادل الفقير، المدير العام للمكتب الوطني المغربي للسياحة وفريقه توجهوا، في نهاية الأسبوع، إلى ورزازات من أجل اللقاء بمهنيي السياحة ومسؤولي المجلس الجهوي للسياحة وسلطات المنطقة. وأبرز المصدر ذاته أن جهة درعة تافيلالت المتأثرة، على الخصوص، بالأزمة، تحظى بالاهتمام الشامل من قبل المكتب الوطني المغربي للسياحة الذي يعتزم القيام بكل ما هو ممكن على مستوى الترويج لها بغية مرافقة إعادة الانتعاش. وأوضح المكتب أنه إذا كانت بعض الوجهات قد عرفت، منذ بداية هذه الأزمة، فترات من عودة الأمل مع استئناف الأنشطة في فصل الصيف أو في نهاية السنة، فإنه لم يكن الأمر كذلك بالنسبة لجهة درعة تافيلالت، مشيرا إلى أن الجهة ليست وجهة سفر مفضلة في الصيف أو الشتاء وأن ذروة الموسم في ورزازات تستقر ما بين مارس ويونيو.

رسالة الأمة

  • الفردوس يرسم خارطة طريق لتأهيل الشباب وإدماجهم في الحياة العامة.

کشف عثمان الفردوس، وزير الثقافة والشباب والرياضة، بمجلس النواب، عن تدابیر وزارته لأجرأة السياسة الوطنية المندمجة للشباب، موردا ضمن جلسة الأسئلة الشفوية أن تأهيل الشباب وإدماجهم في الحياة العامة يحتل مركز الصدارة في عدد من الاستراتيجيات والبرامج التي اعتمدتها الحكومة في مجالات مختلفة، منها التربية والتكوين، والتشغيل، والصحة، والثقافة، والرياضة. وبعدما أكد على أن الحكومة تولي عناية خاصة للشباب، نظرا للأهمية التي تكتسيها هذه الفئة كثروة وكطاقة خلاقة تراهن عليها البلاد من أجل تحقيق التنمية والتطور المنشودين، أعلن المسؤول الحكومي عن عزم الحكومة المصادقة على مشروع مرسوم يتعلق بإحداث اللجنة الوزارية لقيادة وتنفيذ هذه السياسة وتحديد تركيبتها. وفي ما يتعلق بإدماج الشباب في الحياة العامة، أكد الوزير حرص قطاع الشباب على أن يكون فاعلا أساسيا في كافة البرامج والاستراتيجيات الوطنية الموجهة لفائدة الشباب المغربي، والهادفة إلى إدماجه في الحياة السوسيو اقتصادية.

الناس/متابعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.