هذه تفاصيل الساعات الأخيرة من الحكم الاستبدادي للرئيس السوداني حسن البشير

131

كشفت مصادر عسكرية سودانية رفيعة المستوى، تفاصيل الاجتماع الذي أطاح بالرئيس السوداني عمر البشير، الخميس، بعد 30 عاما في السلطة.

وقالت المصادر، في تصريحات لشبكة CNN الأمريكية، إن كبار قادة الأجهزة الأمنية الأربعة في السودان، وصلوا إلى مقر إقامة البشير في الساعة الثالثة ونصف فجر الخميس، وأخبروه أنه لا يوجد بديل آخر سوى التنحي في ظل تصاعد الاحتجاجات الشعبية ضد نظامه.

وأضافت المصادر المطلعة على تفاصيل الاجتماع، أن البشير رضخ ووافق على التنحي عن السلطة، إذ رد على طلب قادة الأجهزة الأمنية، قائلا: “على بركة الله”.

وكان وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف أعلن “اقتلاع النظام ورأسه” والتحفظ على الرئيس عمر البشير في “مكان آمن”، وتعطيل الدستور وإعلان حالة الطوارئ لمدة 3 شهور، وتشكيل مجلس عسكري لإدارة شؤون البلاد لفترة انتقالية مدتها عامان تجري في نهايتها انتخابات.

بينما أعلن تجمع المهنيين السودانيين رفضه لما حدث، داعيا إلى تواصل الاحتجاجات حتى تسليم السلطة إلى حكومة انتقالية مدنية.

وقال التجمع في بيان: “يسعى من دمروا البلاد وقتلوا شعبها أن يسرقوا كل قطرة دم وعرق سكبها الشعب السوداني العظيم في ثورته التي زلزلت عرش الطغيان”.

الناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.