هكذا بدأ التلفزيون الإسرائيلي يمهد لتطبيع مفترض مع المغرب عبر بوابة الصحراء+فيديو

671

يبدو أن نار الحديث عن وجود اتصالات أمريكية إسرائيلية بشأن إمكانية إبرام صفقة تعترف بها كل من أمريكا وإسرائيل بمغربية الصحراءن مقابل تطبيع الرباط مع إسرائيل، هي نار لها دخانها ولها ما بعدها، ولو أن الأطراف لم تعلق رسميا على هذه التقارير. 

هذا المساء: هل عرضت إسرائيل على المغرب تطبيع العلاقة مقابل الإعتراف بالصحراء الغربية؟

هذا المساء: هل عرضت إسرائيل على المغرب تطبيع العلاقة مقابل الإعتراف بالصحراء الغربية؟

Publiée par i24NEWS in Arabic sur Mardi 4 février 2020

فبعد ما راج عن من تقارير عن وجود مثل هذا الكلام بالموازاة مع إعلان واشنطن عن خطة السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين المسماة “صفقة القرن”، كان لافتا اهتمام التلفزيون الإسرائيلي بمختلف قنواته في الأونة الأخيرة بالحديث عن المغرب ولاسيما عن قضية الصحراء، حيث تستضيف هذه القنوات في مرات عدة محللين مغاربة وآخرين عربا متعاطفين مع الطرح المغربي في قضية الصحراء، في مبادرات إعلامية هي أقرب من المحاباة للمملكة المغربية، في ظل وجود حديث عن تحرك القنوات الدبلوماسية بين الرباط وواشنطن وتل أبيب من أجل تطبيع المغرب مع الكيان الإسرائيلي.

فهل ستكون الأيام القليلة المقبلة كاشفة لحقيقة هذه النار التي بدأ دخانها ينفذ إلى الأجواء العليا في الآونة الأخيرة في الوقت الذي لم ينف فيه المغرب ذلك، بل سارع إلى الترحيب بما سماها المبادرات الامريكية بخصوص السلام بين فلسطين وإسرائيل، وإن كان عبر بالمقابل عن دعمه لحل الدولتين وإنشاء دولة للفلسطينيين وعاصمتها القدس الشرقية.

إدريس بادا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.