وصل إلى البرلمان والقضاء.. تعرف على الجدل الذي أثاره في المغرب مسلسل طارق بن زياد

0 233

المسلسلات التاريخية دائماً ما تكون تمثل الأحداث التاريخية بمصداقية ويكون المسؤول عن تدقيقها مجموعة من العلماء المتخصصين. لكن مسلسل “فتح الأندلس”، أثار ضجة بسبب هذه النقطة حيث شكك البرلمان المغربي في مصداقية بعض الأحداث في المسلسل.

ومنذ بدء عرضه، تعرض المسلسل لانتقادات حادة وصلت إلى حد وصفه من قبل نقاد مغاربة ومهتمين بالتاريخ ورواد مواقع التواصل الاجتماعي بـ “المهلهل” و”البارد” و”الضائع” وحتى “الفاشل”، فيما كانت التهمة الأشد هي “تحريف” تاريخ المغرب، بحسب ما نقلت وكالة “ستيب نيوز”.

قصة مسلسل فتح الأندلس

يحكي العمل قصة قائد جيش الإسلام المغوار طارق بن زياد وفتوحاته الكبيرة في مدن طنجة وسبتة وطليطلة وصولًا لفتح الأندلس وخلافه الشهير مع القائد موسى بن نصير.

الضجة التي أثارها مسلسل فتح الأندلس

أثار المسلسل العربي التاريخي “فتح الأندلس” الكثير من الجدل في المغرب بعد بثه على شاشة التلفزيون الرسمي خلال شهر رمضان حسب ما نقلته تقارير محلية.

دخلت النقاشات حول مسلسل “فتح الأندلس” القاعات البرلمانية حيث وجهت الكتلة الاشتراكية في مجلس النواب أسئلة خطية لوزير الشباب والثقافة محمد بن سعيد حول العمل الدرامي وانتقاده لـ “تغيير الحقائق التاريخية”.

وطالب النائب المهدي الفاطمي وزير الثقافة بمعرفة “ما هي الإجراءات التي ستتخذها الوزارة لحماية وإدامة تاريخ المغرب من كل الأكاذيب وسرقة وتزييف الحقائق التاريخية ومجد المغرب في الأندلس” على حد قوله.

ويقول فاطمي إن مسلسل فتح الأندلس الذي اشترته القناة الأولى بأموال عامة لا يثمن التقاليد المغربية ولا يفصل الشخصية الأمازيغية لطارق بن زياد الذي قاد جيش المسلمين إلى الساحل الإسباني.

وشدد على أن العمل “تم إنتاجه خارج المغرب دون تدخل المغاربة في التأليف ودون استشارة المؤرخين للتحقق من البيانات”.

وأوضح المشرع المغربي أن العرض “مليء بالمغالطات المعرفية، ويشوه في كثير من حلقاته كل ما تتفق عليه مصادر تاريخية موثوقة”.

وشدد على أن “غزو الأندلس حدث تاريخي لافت للنظر، وقد حدث” بين جيوش شمال المغرب وشمال إفريقيا، والتي كانت تتألف بشكل أساسي من البربر المغاربة.

وشدد على أن المغرب العربي (المغرب والجزائر وتونس) كانت مجرد طرق جغرافية للجيوش الأموية في بلاد الشام، فالمغاربة كانوا مجرد إضافات (في المسلسل) بقيادة شخصيات شامية (سورية)، والتاريخ الذي سجلناه كان عكس ذلك”.

جدير بالذكر أن “فتح الأندلس” يعتبر من الإنتاجات الكبيرة، بميزانية تزيد عن 3 ملايين دولار، ويشارك فيها نجوم من دول عربية مختلفة.

في سياق ذلك قرر محمد ألمو تقديم دعوى استعجالية لرئيس المحكمة الابتدائية بالرباط ضد الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية، التي يبث تلفزيونها العمومي المسلسل، وذلك بهدف توقيف بثه.

ممثلو مسلسل فتح الأندلس

مسلسل فتح الأندلس يلعب فيه الممثل السوري سهيل الجبي دور طارق بن زياد، ويلعب اللبناني رفيق علي أحمد دور موسى بن نصير، والأردني عاكف نجم يلعب دور أبو بصير شيخ طارق بن زياد، والفلسطيني تيسير إدريس يلعب دور شخصية لودهار حاكم توليدو.

الناس/متابعة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.