حزب التراكتور سيخوض الانتخابات “بثقة كبيرة”

0 805

أكد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة مصطفى الباكوري، اليوم الاثنين بالرباط، أن الحزب يولي أهمية كبرى للاستحقاقات الانتخابية الأولى من نوعها التي تجري في ظل الدستور الجديد، موضحا بأن الحزب سيخوضها بثقة كبيرة وبالجدية اللازمة مع الحرص على أن تمر في أحسن الظروف.

ودعا الباكوري في لقاء صحفي عقده بمركز الانتخابات التابع للحزب الذي تم تدشينه اليوم إلى “العمل على أن تمر هذه الانتخابات في ظروف جيدة” مهيبا بالمسؤولين على كافة المستويات ب”التصرف في إطار الأهمية الاستراتيجية لهذه الانتخابات ونهج سلوك يكفل إنجاحها”.

وأكد الباكوري خلال هذا اللقاء الذي حضره عدد من أعضاء المكتب السياسي للحزب أن من شأن هذه الاستحقاقات أن تتيح “فتح صفحة جديدة لتفعيل الطاقات المحلية وإشراك أكبر للمغاربة في العملية السياسية بصفة عامة وتدبير الشأن المحلي على وجه الخصوص”، مشيرا الى أن أزيد من 50 بالمائة من مرشحي الحزب خلال انتخابات سنة 2009 خاضوا غمار العمل السياسي لأول مرة.

وأبرز في هذا الصدد أن الحزب قرر مواصلة نفس المنهجية وكذا إقرار مبدإ المناصفة بالنسبة للنساء والشباب والانفتاح على الكفاءات “من أجل تمثيل الساكنة وتحمل مسؤولية الوعود الممنوحة لها”.

وأكد الباكوري أن الحزب الذي أحدث (لجنة وطنية للانتخابات) “سيعمل على تحصيل أحسن المراتب واكبر عدد من الأصوات”، معلنا في هذا السياق عن “ترشح كافة أعضاء المكتب السياسي للانتخابات المقبلة ، ماعدا الناطقة الرسمية باسم الحزب سهيلة الريكي” كما تقرر ،يضيف السيد الباكوري، ترشيح أعضاء اللائحة الوطنية على مستوى النساء والشباب داخل البرلمان.

من جهته، قدم رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات لحزب الأصالة والمعاصرة إلياس العماري لمحة عن عمل اللجنة التي تتولى الاشراف والتهييئ العام للاستحقاقات الانتخابية ، مشيرا الى انها أعدت 12 برنامجا جهويا و20 التزاما وطنيا.

وأبرز العماري وهو أيضا نائب الأمين العام للحزب، أنه تم الانفتاح ، في صياغة هذه البرامج والالتزامات، على جميع الفاعلين المدنيين كما تم منح الصلاحيات لكل التنظيمات لبلورة برامج إقليمية ومحلية وإحداث مجموعة اللجان من بينها لجنة التواصل واللجنة المكلفة بالصحافة.

وبالنسبة للآلية المعتمدة في الترشيحات، أوضح العماري أن الاقتراحات بلورت على مستوى الفروع المحلية والاقليمية والجهوية وصودق عليها من طرف اللجنة الوطنية للانتخابات، مشيرا الى أن الحزب سيتقدم للانتخابات ولأول مرة بلوائح نسائية بشكل كامل وكذا أخرى تخص الشباب .

وفي معرض رده على أسئلة الصحفيين، أكد العماري أن التصريحات المشككة في نزاهة الانتخابات المهنية الأخيرة “تقتضي فتح تحقيق من قبل الحكومة في هذه التصريحات ومحاسبة كل من يتلاعب بمصير المغاربة “، مشيرا الى أن حزب الأصالة والمعاصرة قدم خلال هذه الانتخابات أزيد من 135 شكاية للجهات المختصة.

وكانت النتائج النهائية لانتخابات الغرف المهنية، قد أسفرت على الصعيد الوطني، عن حصول حزب الأصالة والمعاصرة على 408 مقاعد، بنسبة 18,72 بالمائة، متصدرا بذلك هذه الانتخابات، التي جرت في إطار التجديد العام للغرف المهنية في افق انتخاب أعضاء مجلس المستشارين.

وتصدر حزب الأصالة والمعاصرة هذه النتائج بحصوله على 142 مقعدا في الغرف الفلاحية و 151 مقعدا في غرف التجارة والصناعة والخدمات و101 مقعدا في غرف الصناعة التقليدية و 14 مقعدا في غرف الصيد البحري.

الناس-متابعة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.