آخر صيحات جنون النظام الجزائري.. المغرب يمنع المطر على الجزائر ويتآمر على مدرب منتخبها الوطني

0 16٬871

يتواصل جنون النظام الجزائري ومرضه المزمن بالعداء للمغرب، وآخر الخرجات التي تسوقها منابره الإعلامية هو اتهام المغرب بمحاولة “المساس” بمنتخب الجزائر، وبإطاره الوطني جمال بلماضي.

الاتهام جاء على لسان الواجهة الأمامية والظاهرة للنظام الجزائري الرئيس عبدالمجيد تبون، الذي وخلال حديثه إلى صحافيين جزائريين يوم أمس الجمعة 26 نوفمبر الجاري، حيث أشار إلى أن “هناك عناصر تحارب جمال بلماضي مدرب الخضر وتحاول المساس بمعنوياته”.

وأضاف الرئيس الجزائري أن “هناك عناصر مسخرة من الخارج، تحاول الإطاحة بالمنتخب الجزائري وخلق المشاكل”، ملوحا بيده جهة غرب الجزائر في إشارة إلى المغرب.

وفي الحوار الصحافي ذاته تحد عن نزول المطر واتهم المغرب أيضا، بالتلميح ودون ذكره بصريح العبارة، بأنه لا يريد نزول الغيث على بلاده، ليؤكد النظام الجزائري من جديد أنه في حالة مزرية تسيء إلى الشعب الجزائري بالأساس، في الوقت الذي ينتظر هذا الأخير من قيادته ونظامه، التفرغ لقضاياه الداخلية العويصة الاجتماعية والاقتصادية.

وسخِر الكثير من النشطاء والإعلاميين من خرجة النظام الجزائري الجديدة، المثيرة للسخرية، ووصفوا اتهامات الرئيس الجزائري بالخرقاء والجنونية.

ودأبت الآلة الادعائية الجزائرية في الآونة الأخيرة، على توجيه تهم خيالية ومثيرة للسخرية في كثير من الأحيان، للملكة المغربية، بالموازاة مع تصعيد النظام لعدائه ضد المغرب، وذلك بقطع العلاقات الدبلوماسية مع الرباط، وإنهاء العمل بأنبوب الغاز المغاربي الأوروبي العابر للتراب المغربي، ثم بالتلميح بخوض حرب ضد المملكة، وهو ما ظلت الأخيرة ترد عليه بالتجاهل دون رد في الغالب.

سعاد صبري   

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.