ابن الفنان الراحل محمد عبدالمطلب يستنجد بالملك بعدما وجد نفسه في شوارع الدار البيضاء بدون مأوى+فيديو

283

استنجد نجل الفنان الراحل محمد عبدالمطلب، نو عبد المطلب، الذي يعيش في المغرب ملك البلاد محمد السادس للعطف عليه، بعدما طردته من البيت الذي كان يقطن فيه زوجة صديقه الراحل الذي كان قد وهبه له.

وأوضح نور في مقابلة مع قناة “شوف تي في” أنه أصبح شريداً في الشوارع المغربية وهو في عامه الثمانين، ولا يجد مكاناً يعيش فيه بعد أن تم طرده من قبل زوجة صاحبه المتوفى الذي كان قد أعطاه الشقة التي كان يعيش فيها لمدة 12 عاماً.

وطلب نور من الملك محمد السادس أن يشمله برعايته وأن يوفر له مكاناً يعيش فيه نظراً لعدم قدرته على العودة إلى مصر، ولأنه يريد أن يبقى في هذه البلاد التي يعشقها ويعتبرها بلده الذي لن يغادره أبدا.

وعبر نور عن عشقه وحبه للمغرب والمغاربة، مؤكدا أنه لا يعاني من أي شيء والمغاربة يكرمونه ويطعمونه بدون مقابل، لكن صدمته كانت كبيرة عندما طردته زوج صديقه الراحل من البيت، وهو ما لم يكن يحسب له أي حساب.

يذكر أن نور الذي عاش لسنوات بالمغرب ممنوع من دخول الأراضي المصرية بسبب وجود مشاكل في السجلات الرسمية الخاصة به وعدم قدرته على إصدار بطاقة شخصية، لكن مع ذلك يفضل البقاء والموت بالمغرب وفق تصريحاته.

سعاد صبري

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.