الأساتذة الجامعيون ينفذون إضرابا لثلاثة أيام ويتهمون الحكومة بتعميق أزمة التعليم العالي

110

دعت النقابة الوطنية للتعليم العالي إلى إضراب وطني جديد لمدة ثلاثة أيام ابتداء من اليوم الثلاثاء بجميع المؤسسات الجامعية بالمملكة “تنديدا بسياسة الحكومة المتهورة الرامية إلى خوصصة الخدمات العمومية والإجهاز على القدرة الشرائية للأساتذة الباحثين”، وفقا لبلاغ صادر عن المكتب الوطني للنقابة.

وجاء قرار النقابة الوطنية للتعليم العالي بخوض إضراب وطني أيام 25 و 26 و27 يونيو 2019 تنديدا بالسياسة الحكومية المتهورة العاملة على التخلي عن المرافق العمومية، والإجهاز على القدرة الشرائية للأساتذة الباحثين والنيل من وضعهم الاعتباري داخل المجتمع، اللذين تقترفهما الحكومة.

وسجل المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العالي، في بلاغ له، تناقض السياسة الحكومية التي تدعي اعتماد الحوار الاجتماعي وتتجاهل مخرجات الحوارات القطاعية، محملا المسؤولية كاملة للحكومة إزاء تعميق الأزمة الحالية التي تعيشها منظومة التعليم العالي وتداعيات سياسة نكث العهود والتنكر للالتزامات على أي مبادرة للإصلاح وتضييع زمن ثمين وفرص سانحة للإنقاذ.

وأشار المصدر ذاته إلى جو الاحتقان الذي تعرفه مؤسسات التعليم العالي وتكوين الأطر ومراكز البحث، وإلى أزمة الثقة في صدق نوايا القائمين على الشأن العام، الناتجتين عن التجاهل الحكومي والتمادي في سياسة الإجهاز على المرافق العمومية وعلى رأسها التربية والتكوين، وفق مقاربة موازناتية صرفة.

الناس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.